fbpx
حوادث

محاكمة قاصر بتهمة القتل العمد

قررت الغرفة الجنائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة أخيرا، تأجيل البت في ملف جنائي، تتابع فيه قاصر، إلى الشهر المقبل استجابة لملتمس محاميها من أجل الاطلاع وإعداد الدفاع. وأمر قاضي التحقيق المكلف بالأحداث لدى المحكمة نفسها، بمتابعتها من أجل جناية القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد طبقا للفصل 393 من القانون الجنائي.
وورد في محضر الضابطة القضائية، أنها توصلت بخبر يفيد تعرض شاب للضرب والجرح بدوار أولاد ساعد الدراع. ولما انتقلت إلى مكان الحادث، توصلت بخبر من أحد أفراد عائلته، أكد فيه أنه نقل إلى المستشفى الإقليمي، حيث وافته المنية هناك متأثرا بجروحه.
وتم إيقاف المتهمة ووضعتها الضابطة ذاتها تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معها. واستمعت لها في محضر قانوني، فنفت المنسوب إليها. وصرحت أنها تعرف الهالك ولها معه نزاع بسبب التحرش بها، ورفعت بموجبه شكاية لدى مصالح الدرك الملكي. ونفت أن تكون اعتدت عليه بالضرب والجرح وتسببت في وفاته.
واستمعت الضابطة ذاتها لبعض الشهود، فأكد الأول أنه شاهدها مع المتهم الرئيسي رفقة الضحية قرب الطريق الثانوية المؤدية إلى الطريق الوطنية. وأكد الشاهد الثاني، أنه شاهد المتهمة بجانب عدد من الفضوليين متحلقين بالضحية الذي كان ينزف جراء الجروح التي أصيب بها. وأضاف أنها غادرت المكان واختفت عن الأنظار ولم تعرف وجهتها. وأكد الشاهد الثاني شهادة الثاني.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق