fbpx
ملف الصباح

ضحايا الاعتداءات … مغتصبة نبذها الجميع

قررت الرحيل إلى مراكش للهروب من واقعها المر يجد العديد من الضحايا أنفسهم يجرون آلامهم وأوجاعهم، نتيجة تعرضهم لاعتداءات، ولم يجدوا سندا يداوي آلامهم النفسية أو الجسدية، ليستمر الوجع الدائم الذي لا يُمحى أو ينسى رغم مرور الزمن. ومن الجرائم التي تترك أثرا عميقا وجروحا لا تندمل في نفوس الضحايا،أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   



شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.