fbpx
حوادث

10 سنوات لهاتك عرض ابنيه

قضت غرفة الجنايات الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف، أخيرا، بإدانة متهم والحكم عليه بعشر سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل جناية هتك عرض قاصرين بالعنف.

وتقدمت زوجته بشكاية أمام المركز القضائي لدى القيادة الجهوية للدرك الملكي بالجديدة، أفادت فيها أن زوجها يعتدي على بنتها وابنها. وأكدت أنها كانت تجد سائلا كريه الرائحة بلباس طفلتها التي لا يتجاوز سنها عشر سنوات. وبعد محاصرتها بأسئلة محرجة، اعترفت لها بأن والدها يعتدي عليها جنسيا.

وأضافت المشتكية، أنه تزامنا مع عيد الأضحى الماضي، اكتشفت الرائحة ذاتها بلباس ابنها، وبعد استفساره عن الأمر، أخبرها أن والده اصطحبه عند الحلاق، وأدخله إلى المقهى المجاور واعتدى عليه جنسيا وطلب منه عدم إخبارها واشترى له لعبة. وأكد أنها المرة الأولى التي يتعرض فيها لمثل هذه الأفعال.

واستمعت الضابطة القضائية للمتهم، فنفى المنسوب إليه، وصرح أن كل ما جاء في الشكاية لا أساس له من الصحة، وأن سبب توجيه التهمة له من قبل زوجته، يعود إلى رغبتها في التخلص منه، بالزج به في السجن، لأنها تريد السفر إلى فرنسا.

أ. ذ (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى