fbpx
حوادث

سقوط مغتصب قاصر بالجديدة

أدانت الغرفة الجنائية الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، الثلاثاء الماضي، حدثا وحكمت عليه بسنتين حبسا نافذا بعد مؤاخذته من أجل التغرير بقاصر واغتصابها وافتضاض بكارتها.
وتقدمت والدة الفتاة بشكاية لدى مصالح الأمن العمومي، أفادت فيها أن ابنتها تعرضت للاغتصاب من قبل شاب يقطن بأزمور، بعد استغلالها والتغرير بها ودفعها إلى مغادرة بيت عائلتها.
واستمعت الضابطة القضائية إلى الضحية، فصرحت أنها غادرت بيت والديها بعدما منعها والدها من الخروج. وأضافت أنها تحوزت على مبلغ مالي وقررت التوجه إلى سطات عند ابنة خالتها، وتوجهت نحو المحطة الطرقية. واتصلت بالمتهم الذي تعرفت عليه عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأخبرته بقرار مغادرة بيت عائلتها.
وطلب منها الالتحاق به بأزمور ومنها استقل الحافلة في اتجاه سطات، ثم توجها إلى محطة الحافلات، لكنها لم تتمكن من السفر.
واقترح عليها قضاء الليل معه. واضطرت إلى الرضوخ إلى رغبته، وتوجها عبر دراجة نارية عند صديق له، مكنه من مفتاح غرفة توجد وسط المدينة. ولما اختلى بها، شرع في تقبيلها وملامسة مفاتنها، وطلب منها نزع ملابسها لممارسة الجنس، لكنها رفضت، فأصر على ذلك، واعدا إياها بعدم تعرضها لأي أذى.
أ. ذ (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى