fbpx
الرياضة

الميموني: شيء ما يجذبني إلى تطوان

لاعب المغرب التطواني قال إن تفكيره منصب على تفادي النزول

قال نصير الميموني، لاعب المغرب التطواني، إن الفوز الذي حققه فريقه أمام ضيفه شباب الحسيمة أول أمس (الأحد)، أبعده قليلا عن الرتب المؤدية إلى القسم الثاني، لكنه لم يحسم البقاء بعد. وأضاف الميموني في حوار مع «الصباح»، أن الفوز سيجعل لاعبي الفريق يلعبون المباريات المقبلة براحة أكبر، معبرا عن سعادته لمساندة الفريق التطواني للمجموعة في ظرفية صعبة. وأوضح الميموني أنه لا يفكر في مستقبله، بقدر ما يفكر في احتلال رتبة آمنة مع نهاية الموسم مع الفريق. وفي ما يلي نص الحوار:

ما هو تقييمك لمباراة شباب الحسيمة؟
كانت بمثابة سد لنا، إذ كنا متيقنين بأن أي نتيجة غير الفوز ستعقد وضعية الفريق التطواني أكثر في أسفل الترتيب. المباراة كانت صعبة باعتبار وضعية الفريقين، لكننا أنهيناها متفوقين، وحققنا ثلاث نقاط مهمة. اللاعبون بذلوا مجهودا جبارا، رغم أن الفريق عانى بعض الغيابات.

ماذا يشكل الفوز بالنسبة إليكم؟
باتت لدينا 28 نقطة، فيما تجمد رصيد شباب الحسيمة أخيرا عند 23 نقطة، في حين أصبحت للكوكب المراكشي 26 نقطة في الرتبة ما قبل الأخيرة. سيجعل الفوز لاعبي الفريق يلعبون المباريات المقبلة براحة أكبر، وأتمنى أن نوفق في مهمتنا إلى نهاية الموسم، وضمان البقاء. أهدي هذا الفوز للجمهور التطواني الذي حضر بكثافة، وبرقم قياسي إلى ملعب سانية الرمل، لتحفيز اللاعبين وكان في مستوى الحدث.

هل ضمنتم البقاء؟
إلى حدود الدورة 27 مازالت الأمور لم تحسم بعد، بخصوص الفريقين اللذين سينزلان للقسم الثاني. ما يهمنا هو التعامل مع الوضعية بالجدية اللازمة، وأخذ الحذر كي لا يسقط الفريق في هفوات أو أخطاء قد يؤدي ثمنها غاليا. أي تعثر في ملعبنا لن يخدم مصالحنا، ونحن ندرك جسامة المسؤولية الملقاة على عاتقنا.

تبدو مبارياتكم المقبلة صعبة؟
نحن لا نهتم بالمنافسين، بالقدر الذي نسعى فيه لتحقيق الفوز، الذي يقربنا من تحقيق الهدف وهو الحفاظ على مكانة الفريق بالقسم الأول. كل المواجهات صعبة في نهاية الموسم، وسنتعامل مع كل مباراة بالجدية اللازمة.

هل تفكر في الرحيل عن المغرب التطواني؟
تفكيري حاليا منصب على إنهاء الموسم في مركز آمن، وبذل مجهود مضاعف لإخراج الفريق من وضعيته الحالية لإسعاد الجمهور. حضوره في مباراة الحسيمة دليل على تشبثه بالفريق، وأنه بحاجة إليه في هذه الظروف الصعبة. أنا ابن تطوان وفريقها في القلب، سيما أن الجمهور يحضنني ويخصني بالتشجيع والدعم. رحلت عن الفريق في مناسبتين غير أنني عدت إليه، لأنني أحس بشيء ما يجذبني إليه كلما حاولت الابتعاد عنه.
أجرى الحوار: جمال الفكيكي (تطوان)

في سطور
الاسم الكامل: نصير الميموني
تاريخ الميلاد: 20 فبراير 1991
لعب للمغرب التطواني واتحاد طنجة وكلكوتة الهندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى