fbpx
الرياضة

الفتيان يواجهون الكامرون في ظروف صعبة

يخوض المنتخب الوطني للفتيان ثاني مباراة له ضمن فعاليات كأس إفريقيا لأقل من 17 سنة بتنزانيا، اليوم (الخميس) انطلاقا من الثانية عشرة ظهرا بملعب شامازي بمباكالا، أمام نظيره الكامروني، لحساب الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية.
وكشف سعيد زاكيني، طبيب المنتخب الوطني، أن جميع اللاعبين جاهزون لهذه المباراة من الناحية البدنية، بعد استفادتهم من يومي راحة، واستعادة لياقتهم البدنية، بالنظر إلى المجهود البدني الذي بذلوه في مباراة السنغال الاثنين الماضي، بسبب ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة العالية. وأضاف زاكيني أن أسامة الراوي، مدافع المنتخب الوطني، سيكون بدوره جاهزا لمباراة اليوم، بعدما تبين إصابته بجرح طفيف في المباراة الماضية، ولا يشكل أي خطورة عليه، مشيرا إلى أن عدم إتمامه المباراة يعود إلى رغبة الطاقم التقني في تفادي مضاعفات الإصابة.
من جانبه، قال توفيق بن الطيب، نجم المنتخب في المباراة الأولى، إن المواجهة أمام الكامرون ستكون صعبة، بحكم أنها ستجرى في توقيت صعب، وفي ظروف غير مناسبة، وإن الهدف الأساسي الذي سيسعى إليه الجميع الظفر بثلاث نقط. وأضاف ابن الطيب أن مباراة اليوم تختلف عن المواجهة التي فاز فيها المنتخب الوطني على نظيره الكامروني في دوري تركيا، الذي أقيم بأنطاليا أخيرا، وأن هذا لن يمنعهم من تحقيق الفوز مرة ثانية.
وعينت لجنة التحكيم التابعة للكنفدرالية الإفريقية، الحكم الموريتاني بيدا دحان، لإدارة مباراة المنتخبين المغربي والكامروني، بمساعدة أبيلميرو دوس ريس مونتي نيغرو، من ساوتومي، وإيريك أيمافو أيامار أولريش، من البنين.
ويتعين على المنتخب الوطني الفوز أمام الكامرون، من أجل تفادي حسابات الجولة الأخيرة، وتعزيز حظوظه في التأهل إلى نصف النهاية، ليضمن مقعدا له في نهائيات كأس العالم.
ويوجد المنتخب الوطني في الرتبة الثانية إلى جانب السنغال برصيد نقطة واحدة، في الوقت الذي يتصدر المنتخب الكامروني المجموعة برصيد ثلاث نقط، فيما يتذيل المنتخب الغيني المجموعة دون رصيد.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى