fbpx
الرياضة

أخبار الرياضة

ماراثون الرمال يطور مركزا تكوينيا بورزازات

ساهم مانحون محليون وأجانب، في تدشين مقرات جديدة لمركز التكوين “سبور أكاديمي” بورزازات، نهاية الأسبوع الماضي، في ختام منافسات الدورة 34 من ماراثون الرمال.
وكرس الماراثون جانبه الإنساني خلال نسخة السنة الجارية، بهذه البادرة الإنسانية، إذ يستقبل المركز الذي تم فتح مقراته الجديدة في وجه أعضائه، 250 طفلا لتدريس القيم الأساسية والعالمية من خلال الرياضة، علما أنه أحدث من قبل جمعية “التضامن ماراثون الرمال” في 2010.
ويحتضن المركز، البطل العالمي هشام الكروج، إذ يوفر فرصا للأطفال من سن الثالثة إلى الخامسة، للاستفادة من دروس الرسم والموسيقى، فيما يستفيد الأطفال ما بين 6 سنوات و11 سنة، من أنشطة رياضية، تحت إشراف مدربين خضعوا للتكوين لهذا الغرض بالاتحاد الفرنسي لألعاب القوى، خاصة تودا سيدي الذي فاز مرتين بلقب ماراثون الرمال.
ويتوفر المركز أيضا، على مقرات لاستقبال نساء يتابعن دورات محو الأمية، منهن من حصلت أخيرا على شهادات مصادق عليها من قبل وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.
العقيد درغام

تتويج كيني بسباق طرفاية الدولي

فاز العداء الكيني كيبيوت كاندي، بالسباق الدولي بطرفاية، في نسخته الأولى، بعدما قطع مسافة السباق (9 كيلومترات) في 22 دقيقة و32 ثانية.
وحل الكيني رودجيرس مايو ثانيا، في السباق الذي نظمته الجمعية الدولية للتنشيط الرياضي وجمعية أصدقاء طرفاية، بعدما قطع المسافة في 22 دقيقة و58 ثانية، فيما عادت الرتبة الثالثة للعداء المغربي محمد فارس (23 دقيقة و15 ثانية).
ولدى الإناث، توجت الكينية تيجي ميكونان تيسما بالسباق، الذي نظم أيضا بتعاون  وتنسيق مع عمالة طرفاية وجهة العيون الساقية الحمراء والمجلس الإقليمي وجماعة طرفاية، والمديرية الإقليمية للشباب والرياضة، تحت إشراف الجامعة الملكية لألعاب القوى، وعصبة جهة العيون الساقية الحمراء للعبة، بعدما قطعت المسافة في 27 دقيقة و25 ثانية، متبوعة بالمغربية سكينة اتنان التي قطعت المسافة في 27 دقيقة و27 ثانية، فيما حلت السويدية سامراويت مينغستيب ثالثة.
وسلم محمد حميم، عامل الإقليم وعدد من المنتخبين والمسؤولين الجوائز للفائزين.
ع . د

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى