الرياضة

هكذا يؤخر القطريون عودة الحافظي

تأجيل جديد للعملية ونيمار رفض العلاج هناك بسبب التأخر

أجلت العملية الجراحية التي كان مقررا أن يخضع لها عبد الإله الحافظي، لاعب الرجاء، أول أمس (الاثنين) بقطر، إلى الأسبوع المقبل.
وأوضح مصدر طبي من الرجاء أن الطبيب المشرف على حالة الحافظي بالمركز الطبي أسبيتار بالدوحة، هو الذي يحدد موعد إجراء العملية، بناء على معطيات، منها معالجة انتفاخ الركبة قبل إجراء أي تدخل جراحي.
وحسب المصدر نفسه، فإن الطبيب المشرف على حالة الحافظي يتجنب استعمال الأدوية لإزالة الانتفاخ، ويعتمد على العلاج الطبيعي فقط، من خلال الترويض، الأمر الذي يتطلب وقتا أطول، مقارنة بما هو معمول به بأوربا والمغرب.
وتابع المصدر نفسه أن تمسك القطريين باستعمال العلاج الطبيعي فقط هو الذي كان وراء رفض النجم البرازيلي نيمار، لاعب باريس سان جيرمان، الخضوع للعلاج هناك، إذ سرعان ما غادر الدوحة، وعاد إلى أوربا.
وأصيب عبد الإله الحافظي في الرباط الصليبي للركبة خلال مباراة كأس السوبر الإفريقي أمام الترجي التونسي، والتي اضطرته إلى مغادرة الملعب قبل نهاية المباراة.
وينتظر أن يغيب الحافظي عن الملاعب خلال ما تبقى من الموسم الجاري، لكن تأخر إجراء العملية سيؤخر عودته، وقد يغيبه عن انطلاق الموسم المقبل.
ويحظى الحافظي، الذي تألق بشكل لافت في مباراة السوبر الإفريقي، بمعاملة خاصة بقطر، في إطار اتفاق بين مسؤولي الرجاء والاتحاد القطري واتفاقية الشراكة بين الجامعة والاتحاد نفسه.
وارتباطا بحالة اللاعبين المصابين بالرجاء، أكد المصدر نفسه أن محمود بنحليب، لا يعاني أي إصابة، رغم شعوره بالألم في مباراة أولمبيك آسفي، ويتدرب بشكل عاد.
وشعر فابريس نغاه بألم في العضلة الخلفية للفخذ، لكنه يتدرب بشكل عاد.
وينتظر أن يكون بنحليب ونغاه حاضرين في مباراة شباب الريف الحسيمي اليوم (الأربعاء).
وستجرى المباراة في الرابعة عصرا، وينتظر أن يمنع فيها الجمهور، لاعتبارات أمنية.
عبد الإله المتقي

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق