الرياضة

الجامعة تحرم طنجة من جمهوره

الجيش يوقف صحوة فريق البوغاز واعتداء بالسلاح الأبيض على مشجع

أوقف الجيش الملكي صحوة مضيفه اتحاد طنجة، بعدما أرغمه على التعادل بميدانه في المباراة التي جمعت بينهما عصر أول أمس (الأربعاء) بالملعب الكبير بطنجة في قمة الدورة 23 من البطولة.
واتسمت المباراة بالحيطة والحذر من قبل الفريقين، وغابت عنها الفرجة، رغم أنه كان بإمكان إسماعيل بلمعلم أن يمنح التقدم للجيش الملكي، بعدما أتيحت له أبرز فرصتين في المباراة في الدقيقتين 70 و77، رد عليها أيوب الخالقي في الدقيقة 81، لكن الحارس أمين البرقادي تدخل بنجاح.

وقاد المباراة الحكم كريم صبري من عصبة الدار البيضاء، وأخرج البطاقة الصفراء لستيفي نزامبي من اتحاد طنجة، وحمزة الموساوي وأبو بكر تونغارا من الجيش الملكي.
وبهذا التعادل، أصبح اتحاد طنجة يتساوى مع الرجاء الرياضي برصيد 34 نقطة في المركز الثاني، مستفيدا من هزيمة حسنية أكادير أمام أولمبيك أسفي، فيما حافظ الجيش الملكي على المركز الثامن برصيد 29 نقطة.

وغاب عن التركيبة الأساسية للفريق العسكري أيضا المهدي الخلاطي المصاب في المباراة الودية أمام الدفاع الحسني الجديدي، فيما غاب عن اتحاد طنجة عبد الكبير الوادي الموقوف مباراتين نافذتين، لتبادل السب مع المهدي أوبيلا، لاعب حسنية أكادير في مواجهة الدورة 21 من البطولة، وعمر العرجون الموقوف مباراة واحدة بعد طرده في المباراة ذاتها.
وأثرت برمجة المباراة في يوم عمل، على الحضور الجماهيري، إذ ظلت جل جنبات الملعب الكبير شبه فارغة، باستثناء مدرجات “الكورفا” التي ملأها فصيل “هيركوليس”، فيما غطت جماهير الجيش الجهة المقابلة، إذ حضرت بكثافة ورفعت “تيفو” رد عليه الجمهور الطنجاوي بلافتة ترحيب بالجمهور الضيف.

وخففت هذه الصورة من تأثير الاعتداء الذي تعرض له أحد مشجعي الجيش الملكي قبل المباراة بالسلاح الأبيض بجوار ميناء طنجة المدينة، بعدما دخل في شجار مع أشخاص وفق مصادر عاينت الواقعة، أكدت تعرض المشجع لطعنات في الصدر، لينقل إلى مستشفى محمد الخامس بطنجة، لتلقي العلاج.
وطمأن فصيل “إلترا عسكري” عبر صفحته الرسمية ب”فيسبوك”، الجماهير على صحة المشجع، إذ نشر”بخصوص المشجع العسكري المهدي، الذي تعرض للاعتداء بواسطة السلاح الأبيض، فالمجموعة حاضرة معه الآن، وحالته استقرت ولله الحمد”.

وبرأ الفصيل جمهور اتحاد طنجة من الضلوع في الاعتداء، وأضاف”أما تفاصيل الاعتداء، فلا علاقة لها بجمهور اتحاد طنجة، والأخ المهدي تعرض للاعتداء بعيدا عن محيط الملعب”.
محمد السعيدي (طنجة)

تصريحات
بنقاسم: توقف البطولة أثر عليا
اقتنع عبد الواحد بنقاسم، مدرب اتحاد طنجة، بنتيجة التعادل، وقال”كنا نمني النفس بتحقيق الفوز خلال هذه المباراة، واستغلال عاملي الأرض والجمهور، لكن نتيجة التعادل منصفة لنا، وللفريق الضيف”.
واعترف بنقاسم بقوة الفريق الضيف، قائلا “كما تابعتم المباراة مرت في أجواء رياضية، الفريقان لعبا مباراة مفتوحة. أتيحت لنا فرص للتسجيل كما أتيحت للفريق المنافس، في الشوط الثاني تدنى مستوى الأداء في المباراة مقارنة مع الشوط الأول. من الصعب أن تلعب أمام فريق منظم مثل الجيش الملكي، إذ يصعب اختراق دفاعه، كما كان لتوقف البطولة أسبوعين أثر على مردود الفريق”.
وأوضح “قضاء خمسة عشر يوما في التدريب، وفي غياب مباراة ودية مع فريق قوي أثر علينا، إضافة إلى الغيابات المهمة كعمر العرجون وعبد الكبير الوادي، لكن تحقيق نقطة معه أفضل من لا شيء”.

فيرير: نستحق الفوز
قال كارلوس ألوس فيرير، مدرب الجيش الملكي، إن فريقه كان يستحق العودة بانتصار من طنجة، موضحا “خضنا جل مراحل الشوط الثاني في ملعب اتحاد طنجة. كان بإمكاننا أن نعود بفوز. أتيحت لنا فرص لتحقيق ذلك، للأسف لم نحسن ترجمتها”.
وعن تأثير غياب المهدي برحمة عن المبارة، قال مدرب الفريق العسكري”برحمة له تأثير داخل المجموعة، لكن باقي اللاعبين قاموا بدورهم كما يجب، خلال هذه المباراة، يصعب التحكم في الغيابات. وحتى اتحاد طنجة خاض المباراة منقوصا من لاعبين مهمين في تركيبته الأساسية، وهذا هو حال كرة القدم”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض