fbpx
ملف عـــــــدالة

العقوبات البديلة ومأزق اكتظاظ السجون

غيابها جعل السجون فنادق للإقامة المجانية

لم تساير الأحكام السالبة للحرية الظروف الاجتماعية للمدانين، وساهمت في “النيل” من هيبة السجن، إذ استثنيت من التطبيق سواء أثناء التحقيق مع المتهمين أو بعد محاكمتهم، وفق قاعدة “لا يدخل السجن إلا من يستحق ذلك”.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى