fbpx
الرياضة

نهاية دامية لمباراة بالبطولة

اتهامات بالتلاعب وعراك ومطاردات في مباراة وداد تمارة ورجاء بني ملال
انتهت مباراة وداد تمارة ورجاء بني ملال ضمن البطولة الاحترافية الثانية، أول أمس (السبت) بالملعب البلدي بتمارة، على إيقاع مطاردات وتبادل الضرب والركل والشتم واتهامات بمحاولة التلاعب في نتيجة المباراة.
وحسب شهود عيان، تبادل مسيرون ومرافقون للفريقين اللكمات بعد نهاية المباراة، التي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، واختلط الحابل بالنابل، لتتحول أرضية الميدان إلى حلبة للعراك وتبادل الضرب، في الوقت الذي عجز فيه رجال الأمن عن السيطرة على الوضع، واحتواء الأحداث.
وتبادل المتشاجرون الضرب بالكراسي والكلام النابي، في الوقت الذي هدد فيه مراد فلاح، مدرب رجاء بني ملال، بتقديم شكاية لدى المصالح المعنية، بعد الاعتداء على مساعده.
وأفادت مصادر مطلعة أن أحد مسؤولي الفريق المحلي هو من أجج الوضع، باستفزازه لمرافقي رجاء بني ملال، إذ اتهمهم بمحاولة التلاعب في المباراة والاتصال باللاعبين والمدرب.
وفي باقي المباريات، حقق المغرب الفاسي الأهم بفوزه على النادي القنيطري بهدف لصفر في المباراة، التي جمعتهما أول أمس بملعب مركب فاس، لحساب الدورة 25 من منافسات البطولة.
واستغل “الماص” تعادل رجاء بني ملال بتمارة (2-2)، من أجل انتزاع الرتبة الثانية ب42 نقطة، بفارق خمس نقاط، عن المتصدر الزمامرة، الذي أضاف إلى رصيده نقطة واحدة (47 نقطة) بتعادله في ملعب شباب قصبة تادلة بهدفين لمثلهما.
وتراجع النادي القنيطري إلى المركز الرابع ب37 نقطة، بعد خسارته أمام المغرب الفاسي بهدف لصفر، أحرزه المهاجم الإيفواري دجيجي غيزا في الدقيقة الخامسة.
وفاز أولمبيك الدشيرة على جمعية سلا بهدفين لصفر، ليرتقي إلى المركز السادس ب36 نقطة، فيما نجح شباب بنكرير في هزم الراسينغ البيضاوي بهدفين لواحد، ليصعد إلى المركز العاشر ب28 نقطة.
وانتهت ثلاث مباريات بالتعادل صفر لمثله، ويتعلق الأمر باتحاد سيدي قاسم أمام شباب المسيرة والنادي السالمي أمام وداد فاس واتحاد الخميسات وشباب خنيفرة.
عبد الإله المتقي وعيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق