fbpx
ملف عـــــــدالة

رشوة “البوليس” … محاكمات وفصل من العمل بالجديدة

شهدت الجديدة كباقي المدن المغربية تورط عناصر أمنية في قضايا الرشوة، همت عناصر بالأمن العمومي وشرطة المرور. وعرفت مفوضية الشرطة بأزمور خلال وقت سابق تنقيل عدد من رجال شرطة المرور بعد وقوف لجان تفتيش من المديرية العامة للأمن الوطني على تجاوزاتهم ببعض الطرقات وكذا المدارات بأزمور.

وأصدرت المديرية في حق المخالفين قرارات تأديبية وتنقيلهم إلى مناطق أمنية بالمناطق الجنوبية، إضافة إلى قرار بتأخير ترقيتهم إلى حين امتثالهم للقرارات التأديبية.

وعلمت “الصباح” أن بعض رجال شرطة المرور الذين كانوا يعملون في وقت سابق  على مستوى السوق الأسبوعي لثلاثاء أزمور، كانوا يستغلون هذه النقطة المحورية في ابتزاز سائقي العربات والشاحنات وتلقي رشاوي دون تطبيق القانون والتغاضي عن الخروقات والمخالفات المرتكبة من لدن السائقين، والاكتفاء بتلقي رشاوي عنها وحرمان خزينة الدولة من مبالغ هامة.

ومن بين الحالات التي فضحت رجال الشرطة بالجديدة وبلغت ردهات المحاكم بالجديدة ونالت عقابها، إضافة إلى عقاب المديرية العامة للأمن الوطني، هذا الجهاز الذي لا يتساهل مع مقترفي هذه التجاوزات وتقبل الرشاوى، إيقاف شرطي كان مكلفا بحراسة أحد السجناء بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بجناح المعتقلين، إذ إثر تفتيش مباغت تم العثور بحوزة السجين الذي كان يتلقى العلاجات بالمستشفى كمية من مخدر الشيرا، وبعد الاستماع إلى السجين حول الكمية المحجوزة بحوزته، اعترف أنه قدم مبلغا ماليا رشوة للشرطي مقابل تسهيل عملية مرور المخدرات إليه.

وقد استدعى تصريح السجين إشعار وكيل الملك بابتدائية الجديدة الذي أمر بإحالة الشرطي والاستماع إليه وعنصر أمني آخر كان برفقته الذي أكد الواقعة أمام هيأة المحكمة، وقررت إدانة الشرطي بسنة حبسا نافذا وفصله من سلك الشرطة، وإدانة السجين الذي كان يقضي عقوبة سجنية بالسجن المحلي، قبل نقله إلى المستشفى محمد الخامس.

كما عرفت الجديدة في وقت سابق حالة مثيرة لحارس أمن، كان يعمل بالزي المدني ضمن فرقة محاربة المخدرات، حيث أصبح مشهورا بأحد أسماء ممثلي أفلام الإثارة بشوارع الجديدة وربط علاقات متعددة مع مروجي المخدرات بالجديدة، بعدما أصبح يتسلم منهم عمولات مالية من أجل التغاضي عن نشاطهم المشبوه، الأمر الذي دفع رئيس الشرطة القضائية إلى رفع تقرير للمسؤول الأول الأمني، وبعد تحقيق داخلي قررت المديرية العامة للأمن الوطني فصله من سلك الشرطة.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى