fbpx
اذاعة وتلفزيون

الراي يفتح شهية فنانين

مغنون اختاروا العودة إليه للبحث عن التميز

عاد الكثير من المغنين المغاربة، في جديد أعمالهم الفنية، إلى أغاني الراي، في إطار بحثهم عن التميز.
واختارت زينة الداودية أن تطل على جمهورها بأغنية راي، بعد أن ابتعدت عن هذا اللون مدة طويلة، رغم أنها اشتهرت به في بداياتها الفنية.

وطرحت الداودية أغنية تحمل عنوان “وتستمر الحياة”، كتب كلماتها أنور مقدور، وهو نفسه من تكلف بتلحينها، أما ماستورينغ، فكان لهشام خاتير.
واختــارت الداوديــة العــودة إلــى الراي بأغنيــة حــب حزينــة تحكــي عن الفراق، وألم الحب، علما أن طرحها لـ”وتستمر الحياة”، يأتي بعد غنائها باللهجتين المصرية والعراقية، بغرض الانتشار على المستـوى العربي بعد تألقها في الأغنية الشعبية.

والشيء ذاتــه بالنسبــة إلى مهدي مزيان، الـــذي اختـــار أن يفــرض اسمــه في عالم الغناء، بعدما اشتهر في مجال التلحــين بــأغنيــــة جـــديـدة بلـــون الراي، وحتى يظهر إمكانياته الصوتية في هذا اللون.

وتعــاون مزيــان، من خلال الأغنية التي تحمل عنـــوان “خليتي فــــي قلبي جرح”، وحققت نسب مشــاهــدة مهمــة”، مع محمد المغــربي الذي كتب كلمات الأغنيــة، فيما عـاد التوزيع لمادار وطارق الحجيلي، علما أنه تكلف شخصيا بتلحينها.
واختار مزيان طرح الاغنية على طريقة الفيديو كليب، إذ صور مشاهده بين البيضاء وحد سوالم.
ولأن المغنـــي الشــــــاب إيهـــاب اميـــر، يبحــث دائمــا عن التميـــز، قـــــال إنـــه يحضــر لأغنيــة جـــديـــدة، بعنوان “توحشتك”، يمــــزج فيها بين الراي، والموسيقـــى الغـــربيـــــة، مشيـــرا إلــى أن عملـــه الجديـــد سيكـــون حول موضوع الحب، بستـــايل رأي، ومـــوسيقى غـــربيـــة، بشكـــــل يشبـــه أغنيتـــه “ما درنا والو”.
وكما اختارت اللون ذاته، المغنية المغربية جوليا، إذ عادت إلى الساحة الفنية بأغنية جديدة، صورتها على طريقة الفيديو كليب، تحمل عنوان “للمرة المليون”، اختارت أن تكون “راي”.
وتعــاونت جوليــا فــي أغنيتهــا الجديـدة مع دريسي العربي، في كتابة كلماتها، فيما تكلف شاكر بالتوزيع الموسيقي، وهي من انتاج شركة “زووم 7”.
وصورت جوليا صاحبة البحة الجبليــة، مشاهــد الفيــديو كليــب بطنجة، بفكـــرة مميزة، إذ جسدت دور كفيفـــة اكتشفت بالصدفـــة خيانــــة زوجها لهـــا، فقـــررت إنهاء علاقتهما، رغـم محاولاتها لإعادة المياه الى مجاريها.

يشار إلى أن الكثير من المغنيين الشباب، منهم زهير بهاوي، والشقيقان رجاء وعمر بلمير، يحرصون، في كل مرة، على أداء “كوفر” أغاني بلون الراي، لمجموعة من الفنـانين المعروفين.
إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق