fbpx
اذاعة وتلفزيون

قطبي يعلن عن برنامج متحف محمد السادس

تنظيم «بينالي» ومناظرة دولية وشراكات مع مؤسسات أمريكية

قال مهدي قطبي، رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف، إن متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر يستعد لاحتضان مناظرة بعنوان “وضع الثقافة على أعلى مستوى للأجندة السياسية”.

وجاء في تصريح مهدي قطبي خلال ندوة عقدت للإعلان عن البرنامج الثقافي للسنة الجارية، إنه خلال اجتماعه، أخيرا، بنيويورك بميغيل موراتينوس، رئيس تحالف الحضارات وهي مؤسسة تابعة للأمم المتحدة أنه أعلن نيته عقد المناظرة بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، مؤكدا أنها مبادرة عبارة عن تكريم للرمزية العظيمة المتمثلة في هذه الثقافة، التي تعكس قدرة المغرب على الجمع بين الحداثة والتقاليد.

وفي السياق ذاته، قال قطبي إن العديد من المؤسسات الأمريكية الكبرى من بينها متحف متروبوليتان وموما أبدت اهتمامها بشراكات مستقبلية مع متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر.

وتم خلال الندوة ذاتها الإعلان عن البرنامج الثقافي، الذي وصفه قطبي بالغني والمكثف، سيما أنه سيساهم في تنشيط متاحف المملكة، والذي من بين مواعيده تنظيم “بينالي” سيضم مجموعة من الأعمال لأسماء من عدة دول.

وستعرف السنة الجارية تنظيم معرض بعنوان “حسن الكلاوي: ملح أرضي”، الذي سيكون بمثابة تكريم ويقدم أعمال عديدة لسبعة محطات من مساره الفني، كما سيتم تنظيم معرض للاحتفاء بالنساء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.

ومن بين المعارض التي سيحتضنها متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر “أضواء إفريقيا: موارد الفنانين الإفريقيين من أجل التنمية”، والذي يقدم 54 فنانا من جميع دول القارة الإفريقية لتقاسم رؤاهم الفنية لأول مرة في تاريخ الفن المعاصر.

وقال عبد العزيز الإدريسي، مدير متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر خلال الندوة ذاتها إن هذا المعرض جاء تنظيمه بمبادرة من جيرفان وماتياس ليردون الملتزمين بصندوق الهبات للفنانين الإفرقيين من أجل التنمية منذ سنة 2009 للجمع بين الفنانين المعاصرين ومشاريع التنمية المستدامة.

ومن جهــة أخرى، تم الإعلان عن المعرض الموضوعاتي بعنوان “المغرب القديم ما قبل الرومان”، الذي يحتضنه متحف التاريخ والحضارات بالرباط، الذي تم ترميمه وإعادة فتحه في أبريل 2017.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق