fbpx
الأولى

اعتقال عميد متلبسا بالرشوة

تسلم 5000 درهم من ضحية أوهمه بإخراج ملفه من الحفظ

قضى عميد شرطة يزاول مهمة نائب رئيس دائرة أمنية بقلعة السراغنة، صباح أمس (الخميس)، ليلته الأولى رهن تدبير الحراسة النظرية، بعد إيقافه، عصر أول أمس (الأربعاء)، متلبسا بالارتشاء، إثر ضبط 5000 درهم بحوزته ، كانت موضوع مسطرة تتبع تشرف عليها النيابة العامة.

ووفق مصادر “الصباح” فإن العميد لم يصدق الكمين الذي أسقطه في شرك الرشوة، إذ كان يعتقد أنه محتاط، وأنه أحكم خطته، قبل أن يفاجأ بولوج مكتبه من قبل عناصر تنتمي إلى الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، التي عملت على إشعاره بالمنسوب إليه، وواجهته بالمبلغ الذي كان بحوزته، قبل اقتياده للتحقيق معه حول المنسوب إليه.
وأفادت المصادر نفسها أن العميد أصيب بانهيار ونفى أن يكون المبلغ رشوة، لكن ذلك لم يشفع له، سيما أن نظير الأرقام التسلسلية للأوراق المضبوطة بحوزته، يوجد في عهدة عناصر الفرقة التي تكفلت بإنجاز المهمة تحت إشراف النيابة العامة.

وبوشرت إجراءات إدارية تتعلق بالمساطر الخاصة بالمديرية العامة للأمن الوطني، قبل أن ينطلق البحث مع المعني بالأمر.

وأوضحت المصادر نفسها أن المشتكي كان يسأل عن مآل شكاية وضعها لدى مصالح الدائرة نفسها، وبدا له أن حقوقه لن ينالها، سيما بعد أن أبلغه العميد أن شكايته تم حفظها، ولإخراجها من الحفظ ينبغي أن يقوم بمجوعة من الإجراءات، ما مهد لمفاوضات طمأن فيها العميد المشتكي بقدرته على إخراج الملف من الحفظ محددا له 5000 درهم، مقابل ذلك.

ولم يمانع المشتكي، واستمهل العميد إلى حين إحضار المبلغ، ليتوجه بداية إلى المحكمة حيث سجل شكايته لدى النيابة العامة، فأنيطت الأبحاث بالفرقة الجهوية للشرطة القضائية ذات الاختصاص في إجراء الأبحاث والتحريات في الجرائم الاقتصادية والمالية وقضايا الفساد المالي.

وينتظر أن يحال العميد الموقوف على وكيل الملك بعد انتهاء الأبحاث معه، فيما عهد إلى مسؤولين أمنيين بإعداد تقرير حول شكاية الضحية، ومعرفة أوجه التقصير التي اعترتها لرفعه إلى المديرية العامة للأمن الوطني.

وأكد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، صدر مساء أول امس (الأربعاء)، خبر فتح بحث قضائي مع عميد شرطة للاشتباه في تورطه في قضية ارتشاء، مضيفا أن الأمر يتعلق بنائب لرئيس دائرة أمنية بمدينة قلعة السراغنة، وأن النيابة العامة كانت قد عهدت للفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمراكش بالبحث في شكاية مواطن يتهم عميد الشرطة المشتبه فيه بمطالبته بمبلغ مالي على سبيل الرشوة.

وحسب البلاغ، فإن العميد خضع لبحث قضائي للكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية، التي تندرج في سياق جهود المديرية العامة للأمن الوطني لتدعيم مبادئ التخليق والنزاهة في صفوف الوظيفة الأمنية.

م. ص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق