fbpx
الرياضة

الفتح ينتزع اعتراف الجامعة بأخطاء التحكيم

اللجنة المركزية أقرت بصحة ضربتي جزاء وهدف للفتح وتوعدت الرداد

توعدت اللجنة المركزية للتحكيم باتخاذ الإجراءات اللازمة في حق الحكم داكي الرداد، ومساعديه هشام لخويا علي وفؤاد شركي، بسبب الأخطاء المرتكبة في مباراة الفتح والوداد، الأحد الماضي، لحساب الجولة 18 من البطولة الوطنية.

وبينما تعذر الاتصال باللجنة المركزية علمت «الصباح» من مصادر من الفتح أن اللجنة راسلت الفريق، أول أمس (الخميس)، ردا على الرسالة التي بعثها، احتجاجا على ثلاثي التحكيم المذكور، وأكدت شرعية ضربتي الجزاء اللتين لم يعلنهما الحكم لفائدة الفريق الرباطي في الدقيقتين 35 و55، بعد أن دهس يحيى جبران قدم زكرياء أزوود، وإسقاط أيوب سكومة في منطقة الجزاء على التوالي، حسب تصريحات الفتح.

وبخصوص ضربة جزاء الوداد، التي سجل منها الفريق الهدف الوحيد في المباراة، أقرت المديرية المركزية للتحكيم بشرعيتها، وأن داكي الرداد لم يكن في موقع جيد للتأكد منها، غير أن الحكم المساعد تدخل وأعلن صحة وجودها، وبالتالي فإن تدخله كان شرعيا.

وأضافت اللجنة أن الحالة الأولى التي احتج عليها الفريق الرباطي، بعد احتساب تسلل اللاعب عبد الرحيم مقران في الدقيقة الخامسة، أنها موجودة، وأن موقع الحكم لم يكن مناسبا لإعلانها.

وأبدى الفتح ارتياحه للرد الذي توصل به من قبل اللجنة المركزية للتحكيم، ولسرعة تفاعلها مع رسالته، بحكم أنها راسلته الاثنين الماضي، وتوصلت بالرد، أول أمس (الخميس)، إضافة إلى وضوحها في التعاطي مع هذا الملف.

ووعد الفتح بعدم التعليق على رد اللجنة المركزية، بعد أن تجاوبت بشكل إيجابي مع رسالته.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق