fbpx
الرياضة

المنشطات تغيب منتخب العدو عن بطولة العالم

تهرب عدائي الأندية من الفحص دفع الجامعة إلى التراجع عن المشاركة
تراجعت الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى عن المشاركة في بطولة العالم للعدو الريفي، المقرر إجراؤها في آرهوس بالدنمارك في 30 مارس المقبل.
وأكد أيوب منديلي، المدير التقني للجامعة، في تصريح لـ «الصباح»، أنه عقد اجتماعا مع اللجنة المديرية، أول أمس (الخميس)، وأطلعها على تقرير يتضمن جميع المعطيات الخاصة بمشاركة العدائين في بطولة العالم للعدو الريفي المقبلة، ومن أبرز النقط التي يتضمنها، عدم امتثال بعض عدائي الأندية المرشحين لتمثيل منتخب الكبار لفحص المنشطات.
وأضاف منديلي أن بعض عدائي الأندية الذين رشحهم للدخول ضمن المنتخب الوطني، تخلفوا عن فحص المنشطات، هناك من تخلف لمرتين، الشيء الذي قررت معه اللجنة المديرية عدم مشاركة منتخب الكبار، بالنظر إلى صرامتها في التعامل مع مشكل المنشطات.
وأوضح منديلي أن هؤلاء العدائين رفضوا الدخول للمعهد الوطني، إلى جانب عدائي المنتخبات الوطنية، الذين يخضعون لمراقبة صارمة من قبل مسؤولي الجامعة، مشيرا إلى أن الوقت فات حاليا على إخضاعهم لفحوص المنشطات.
وصرح منديلي أن ألعاب القوى الوطنية ستشارك في بطولة العالم بمنتخب التناوب، ويضم رباب عرافي وفركوسي كوثر المتوجة ببطولة المغرب للعدو، ومحمد تيندوفت الفائز باللقب ذاته الأسبوع الماضي، إضافة إلى هشام أولادها، وهناك إبراهيم كعزوزي عداء احتياطي، وبالنسبة إلى فريقي الشباب والشابات، حسمت الإدارة التقنية في أربعة عدائين، وقررت منح فرصة لعدائين آخرين لم يشاركوا في البطولة الوطنية، للدفاع عن حظوظهم في 9 مارس بالرباط، لإكمال الفريق.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى