fbpx
حوادث

فرار عضو بالغرفة الفلاحية من سد قضائي

نجا (ا.ه) الملقب “بالقندريسي”، عضو الغرفة الفلاحية بالدار البيضاء سطات، والمستشار السابق بجماعة الزيايدة التابعة لنفوذ الترابي لإقليم ابن سليمان، من موت محقق عقب انقلاب سيارته بمنطقة خلاء تقع خلف السوق الأسبوعي (خميس بوزنيقة) الواقعة وسط بوزنيقة، إثر فراره من سد قضائي منصوب عند مدخل المدينة بالطريق الرابطة بين ابن سليمان وبوزنيقة.

وأوردت مصادر عليمة “للصباح”، أنه جرى نقل المتهم إلى المستوصف الصحي ببوزنيقة للاطمئنان على حالته الصحية، قبل أن يتم اقتياده إلى مقر مفوضية أمن بوزنيقة بعد أن أكد الطبيب المعالج أنه لم يصب بأي مكروه، في حين تعرضت سيارته من نوع (فورد فييستا) إلى أضرار كبيرة.

وحول أسباب فرار العضو المذكور، أكدت المصادر ذاتها، أنه مبحوث عنه بموجب مذكرتي بحث، صادرتين عن المنطقة الإقليمية لأمن ابن سليمان، وسرية درك ابن سليمان، تتعلقان معا بتهمة إصدار شيكات بدون مؤونة تبلغ قيمتهما الإجمالية 160 ألف درهم (16 مليون سنتيم).

وبمجرد ما إن وصل الى السد القضائي، أمره أحد رجال الشرطة بتوقيف محرك السيارة ومده بأوراقها من أجل القيام بمراقبة روتينية، غير أن المتهم لم يعر كلام الشرطي أي اهتمام، بل وعمد إلى الفرار سالكا طريقا متربة متجهة إلى السوق الأسبوعي للمدينة، قبل أن يصطدم بحجر كبير تسبب له في فقدان السيطرة على السيارة الأمر الذي أدى إلى انقلابها.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الأمن تلقت إخبارية في الموضوع من أحد حراس تجزئة قريبة من الحادث، حيث تم الانتقال إلى هناك وإخراج المتهم من السيارة ونقله إلى المستشفى، قبل تسليمه إلى أمن ابن سليمان بناء على تعليمات النيابة العامة التي أمرت بوضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، والاستماع إليه في محضر رسمي، كما أمرت عناصر الدرك بابن سليمان بالانتقال هي الأخرى إلى مقر المنطقة الأمنية والاستماع إليه بخصوص مذكرة البحث الصادرة عنها، قبل تقديمه صباح أمس (الأحد) في حالة اعتقال من أجل جنحة إصدار شيكات بدون مؤونة، والفرار من سد قضائي.

ويشار إلى أن المتهم، الذي كان عضوا بجماعة الزيايدة بالإضافة الى العضوية بالغرفة الفلاحية لجهة البيضاء سطات، لديه سوابق في إصدار شيكات بدون رصيد، اعتقل إثرها مرتين.

كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى