مجتمع

انطلاق تسجيل عاملات الفراولة

توافدت آلاف النساء إلى مراكز تسجيل العاملات في الحقول الإسبانية، حيث انطلقت أولى عمليات الانتقاء خلال نهاية الأسبوع الماضي، تحت إشراف الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات (أنابيك)، وهي العملية التي ستشمل هذه السنة حوالي 20 ألف عاملة موسمية سيحظين بعقود عمل بمدة محدودة طبقا للقانون الإسباني ومتطلبات الرعاية الصحية المجانية، تمكنهن من العمل في حقول جني الفواكه الحمراء بإقليم “هويلفا” الإسباني، بعد حصولهن على تأشيرة مؤقتة وتذكرتي ذهاب وإياب بين المغرب وإسبانيا.
وأعطيت الأولوية أثناء الاختيار، إلى النساء القرويات المعيلات لأسرهن، واللواتي لديهن أبناء، خاصة المطلقات والأرامل، المتراوحة أعمارهن بين 25 سنة و40، ويتوفرن على خبرة نسبية وتجربة في مجال العمل في المزارع، إضافة إلى الشروط الفيزيولوجية والصحية، في حين استثنيت النساء الحوامل حسب ما أكدته وسائل إعلام إسبانية.
وستحظى النساء اللواتي سيقع الاختيار عليهن، بعقد عمل يمتد إلى ثلاثة أشهر، على أساس فترة تجريبية محددة في 15 يوما، إضافة إلى أجر يصل إلى 37 أورو في اليوم، (أكثر من 350 درهما) بمعدل ساعات عمل تصل إلى 6 ساعات ونصف يوميا، مع الاستفادة من عطلة أسبوعية لمدة يوم واحد، كما سيتم تأمين السكن من قبل المشغل، وأيضا التنقل في إسبانيا بين مقري السكن والعمل.
وارتفع عدد العاملات الموسميات في الحقول الإسبانية هذه السنة بأربعة آلاف عاملة، وذلك رغم اتهامات التحرش والاعتداء الجنسي التي وجهتها عدد منهن السنة الماضية إلى مشغليهن، والتي تحولت إلى قضية رأي عام في إسبانيا.
وسيتم الإعلان عن نتائج العملية ما بين منتصف مارس وبداية شهر أبريل المقبلين.
ن ف
 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق