أســــــرة

التهابات الحلق … أطعمة تسبب الداء وأخرى تعالجه

نصائح بالابتعاد عن الأطعمة الدسمة والإكثار من الأجبان والوجبات الباردة

ذكر موقع “prevention” الطبي أن هناك بعض الأطعمة يمكن أن تؤلم وتخدش الحلق عندما يكون ملتهبا، وشدد على ضرورة تجنبها ما أمكن خلال فترة الإصابة. يتعلق الأمر أساسا بالأطعمة الدسمة، إذ ينصح خبراء التغذية بالامتناع عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون مثل اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان الكاملة الدسم والحلويات المخبوزة والأطعمة المقلية، إذ خلصت دراسة حديثة، إلى أن الأطعمة الدهنية أصعب على الجسم في الهضم ويمكن أن تضعف الجهاز المناعي، ما يقلل من أعراض البرد مثل التهاب الحلق، شأنها شأن الأطعمة المقلية التي تكون في كثير من الأحيان جافة وخشنة، ويمكن أن تزيد من تهيجه.

وأوضحت الدراسة ذاتها أنه يمكن تعويض هذه الأطعمة، باللحوم الخالية من الدهون ومنتجات الألبان منخفضة الدسم، واختيار الأطعمة الرطبة والناعمة مثل الشوربة أو التفاح.
وينصح بالابتعاد عن الحمضيات طيلة فترة الإصابة، من قبيل الطماطم والبرتقال والليمون، إذ أن الأحماض الموجودة في هذه الأطعمة يمكن أن تهيج وتفاقم التهاب الحلق، وبدلها، ينصح باختيار الفواكه التي تعمل مهدئا  للحلق مثل الموز والبطيخ والكيوى والخوخ.

ويمكن أن تؤدي الأطعمة الحارة التي تحتوي على صلصة ومسحوق الفلفل الحار والكاري وجوزة الطيب والفلفل والقرنفل، إلى تفاقم التهاب الحلق، ومن الممكن استبدالها باستخدام الزنجبيل الطازج، الذي لديه خصائص مضادة للالتهابات.

وبدورها الخضروات غير المطبوخة، يمكن أن تخدش وتفاقم التهاب الحلق. وبدلا من الأطعمة الخشنة، يمكن ترجيح كفة الأطعمة السهلة خلال فترة المرض، على رأسها الجبن، واللبن والبيض والبطاطس المهروسة والآيس كريم والحبوب المطبوخة والعصائر.

من جهة أخرى، كشفت دراسة أخرى عن لائحة بأطعمة ومشروبات تساعد في علاج التهاب الحلق، وتجعل بلع الطعام أقل ألما تشمل نبات المريمية المجففة في كوب ماء دافئ أو إضافتها إلى شوربة الدجاج، ما يساعد فى مكافحة الالتهابات، باعتبارها مادة فعالة تقضي على التهاب الحلق.

وأثبتت الدراسات أن الأطعمة الباردة تساعد على تخدير الألم، وتناول عدد من ملاعق الآيس كريم يقلل الالتهابات في فترة قصيرة. كما أن الموز من الفاكهة سهلة البلع، ويحوى فيتامين “سي” الذي يحد من التهابات الحلق، إلى جانب الكرنب المطبوخ، الذي يعتبر من الأطعمة التي تحتوي على مواد مضادة للأكسدة ويساعد في التغلب على البرد والأنفلونزا، ويقلل من التهاب الحنجرة.

هجر المغلي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق