fbpx
الرياضة

تغيير إقامة المنتخب النسوي قبل مواجهة السنغال

تزامن تحضيراته مع تجمع منتخب الشباب يحرج جامعة الفهري بسبب ضعف بنيات مركز المعمورة

ينتقل المنتخب الوطني النسوي الأسبوع المقبل إلى أحد فنادق الرباط، لاستكمال استعداداته للمباراة الرسمية التي سيخوضها أمام نظيره السنغالي، لحساب الدور الثاني من التصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها عاصمة غينيا الاستوائية مالابو في نونبر المقبل.
وأكد مصدر «الصباح الرياضي» أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أحرجت بسبب دخول المنتخب الوطني للشباب في تجمع إعدادي الأسبوع المقبل لمباراة غامبيا، والمنتخب النسوي في الفترة ذاتها تحضيرا لمباراة السنغال، إذ كان عليها الفصل في اختيار أي منهما سيستفيد من إقامة المركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة، سيما أن منتخب الشباب يضم 29 لاعبا، والحجز لهم في فندق سيكلف الجامعة كثيرا.
وأضاف المصدر ذاته أن الجامعة اضطرت في آخر المطاف إلى الحجز للمنتخب النسوي بالفندق، بالنظر إلى عدد أعضائه الأقل مقارنة بمنتخب الشباب، في الوقت الذي سيستفيد الأخير من الإقامة بالمركز الوطني، إذ اعتبر أن سبب هذا المشكل تأخر الجامعة في إنهاء أشغال تهييء الإقامات التي يتوفر عليها المركز المذكور، الشيء الذي يتسبب في عدم استجابته لجميع طلبات المنتخبات الوطنية، في حالة تعدد التجمعات الإعدادية لمنتخبات الفئات الصغرى في زمن واحد.
وسيكون المنتخب الوطني النسوي مضطرا إلى التنقل يوميا بين الفندق والمركز الوطني لإجراء الحصص الإعدادية، قبل خوض المباراة الحاسمة أمام السنغال.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى