fbpx
حوادث

إيقاف شاب صور داخل جلسة

أوقف شرطي يعمل بمحكمة الاستئناف بمراكش، صباح أول أمس (الخميس)، شخصا كان من بين الحاضرين لأطوار جلسة محاكمة جمركي يشتغل بإدارة جمارك أكادير، متهم باختلاس أزيد من 200 مليون سنتيم.

فبينما كانت هيأة المحكمة تستمع إلى شهود في القضية المعروضة عليها، فوجئ عنصر من الأمن كان حاضرا رفقة متهمين في قضية أخرى، بشخص يدعى “ح.ب”، من بين الحاضرين يصور وقائع الجلسة بهاتفه المحمول، وهو ما جعله يتجه صوبه ويطلب منه المغادرة، بعد أن أخذ منه الهاتف الذي كان بحوزته.

لحظات بعد ذلك، دخل الشرطي، وسلم رئيس الجلسة الهاتف من نوع «أيفون»، وهو يشرح له تفاصيل ما وقع، ليطلب رئيس الجلسة مثول المعني بالأمر، الذي برر فعله، بأنه عمد إلى ذلك بدافع الفضول، ليرد عليه الرئيس أن الفضول يقتضي متابعة أطوار الجلسة، و ليس تصويرها.

والتمس ممثل النيابة العامة، إحالة المعني بالأمر على الوكيل العام للملك حتى يتخذ ما يراه مناسبا، كما طلب حجز الهاتف المحمول.

رجاء خيرات (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى