fbpx
الرياضة

نصف مليار للمتوجين بأولمبياد الشباب

الوزارة واللجنة الأولمبية وزعتا منحا على المدربين والأندية
وزعت وزارة الشباب والرياضة نصف مليار سنتيم على الرياضيين المتوجين في الألعاب الأولمبية للشباب والألعاب الإفريقية للفئة ذاتها، خلال حفل نظم مساء أول أمس (الأربعاء) ببوزنيقة.
وعلمت «الصباح» أن وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية خصصتا حفلا كبيرا للرياضيين المتوجين في الألعاب المذكورة، ووزعت على المتوجين بذهبية الألعاب الأولمبية للشباب بالأرجنتين 10 ملايين، والحاصلين على الفضية خمسة ملايين والنحاسية ثلاثة.
كما خصصت الوزارة واللجنة الأولمبية 10 آلاف درهم للمتوجين بذهبية الألعاب الإفريقية التي احتضنتها الجزائر، وخمسة آلاف درهم على الفائزين بالفضية وثلاثة آلاف للحاصلين على النحاسية.
ومن أبرز الخطوات التي اعتمدتها الوزارة واللجنة الأولمبية، توزيع منح على المدربين والأندية الذين ساهموا في تكوين الأبطال المتوجين في مختلف الرياضيات، إضافة إلى المدربين الذين رافقوهم إلى الألعاب الأولمبية والإفريقية.
وشدد فيصل العرايشي، رئيس اللجنة الأولمبية، على ضرورة منح الرياضيين والمدربين المنح المذكورة، بعد مرورها بوقت وجيز، في الوقت الذي كان الرياضيون ينتظرون سنوات للحصول عليها، والشيء نفسه بالنسبة إلى رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، الذي قرر التسريع بصرف المنح، من أجل تشجيع الرياضيين على بذل المزيد من العطاء.
وقررت اللجنة الأولمبية فتح حسابات بنكية للرياضيين القاصرين، ووضع المنح المذكورة بها، وتفادي وضعها بين أيديهم، ما قد يعرضهم للكثير من المشاكل، في وقت ارتأت فيه تكريم كل من ساهم في تألق الأبطال، من خلال الحفل المنظم بشراكة مع الوزارة.
وتأتي هذه الخطوة على بعد أشهر قليلة من انطلاق السباق نحو حجز تذكرة التأهل إلى الألعاب الأولمبية، التي تحتضنها طوكيو في 2020، إذ تنتظر العديد من الرياضيين، تصفيات شاقة، على المستويين القاري والدولي، قبل تسجيل الحضور في الأولمبياد المقبل.
وليست المرة الأولى التي تنظم فيها الوزارة واللجنة الأولمبية، حفلا لتكريم الرياضيين، إذ سبق لهما تنظيم حفل، بعد ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي احتضنتها تارغونا بإسبانيا في يونيو الماضي.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى