fbpx
مجتمع

نقابة التجار بالحسيمة تحتج

نفذت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالحسيمة إضرابا عاما، أخيرا، بسوق الثلاثاء بالحسيمة، مرفوقا بوقفة احتجاجية أمام مقر عمالة الإقليم.
وردد التجار خلال وقفتهم الاحتجاجية أمام العمالة شعارات تطالب بإنصافهم، والاستجابة لملفهم المطلبي الذي سبق أن تقدموا به للسلطات، كما أكدوا خلال كلمة لهم عزم النقابة الاستمرار في احتجاجاتها حتى تستجيب السلطات لمعالجة الوضعية التي وصفوها بالكارثية، داخل سوق الثلاثاء بالحسيمة. وحمل التجار لافتة كتبوا عليها بخط عريض “تجار سوق الثلاثاء يطالبون السلطة المحلية والمجلس الحضري، الوفاء بوعودهم والتزاماتهم خاصة منها، مشروع تغطية السوق”.
وعقد المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالحسيمة جمعه العام لبحث وتداول الملفات التي تهم التجار، خاصة مشروع تغطية سوق الثلاثاء وتراكم الكراء وكذا الفوضى العارمة، التي يعانيها سوق الثلاثاء، في ما يتعلق بانتشار التجارة العشوائية.
ونفذ التجار وقفات احتجاجية أمام باشوية الحسيمة والبلدية، للمطالبة بتلبية ملفهم المطلبي، الذي يوجد على رأسه إتمام مشروع تغطية السوق، الذي توقف لأسباب غامضة، رغم مرور المدة القانونية لتنفيذه، وكذا انتشار التجارة العشوائية بسوق الثلاثاء والمدينة بصفة عامة.
ويعد مشروع تغطية السوق مهما بالنسبة إلى التجار، الذين يعانون خلال فترات تساقط الأمطار، حيث تتعرض بضائعهم للضياع, بعد أن تتسرب إليها المياه.
وحسب مصدر من التجار، فإن السلطات لم تقم بمهامها لمواجهة التعثرات التي يعرفها إنجاز المشروع، إذ مباشرة بعد انطلاق الأشغال به، وتم وضع بعض الدعامات توقف لأسباب لم يجد لها التجار من تفسير، سوى محاولة طمره ما دفعهم للخروج للاحتجاج.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى