fbpx
حوادث

السجن لتاجر متلاشيات بسيدي بنور

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة الثلاثاء الماضي، تاجر متلاشيات بإقليم سيدي بنور، وحكمت عليه بعشرة أشهر حبسا نافذا، بعد متابعته من قبل قاضي التحقيق بجناية السرقة الموصوفة.

وجاء إيقاف التاجر من قبل عناصر الدرك الملكي بعدما حجزت تسعة أطنان من أسلاك النحاس على متن شاحنة، ضمنها ستة أطنان من النحاس لا تتوفر على فواتير وأثناء الاستماع لتاجر المتلاشيات أدلى للمحققين بفاتورة شراء متلاشيات، وزنها ثلاثة أطنان معترفا أنه اقتناها من أحد التجار بسلا بحضور أحد الوسطاء.

وخلال أطوار المحاكمة عجز تاجر المتلاشيات الإدلاء بفواتير تثبت شراءه تسعة أطنان من المتلاشيات، عبارة عن كابلات نحاسية، وتمت متابعته في غياب أي شكاية من أي جهة متضررة، حسب ما أفاد به دفاعه وبعد استنطاقه من قبل هيأة المحكمة ومرافعة الدفاع، قررت الهيأة إدانته بالمنسوب إليه.

وسبق لدرك أولاد عمران التابع لسرية سيدي بنور أن أوقف أشخاصا مشتبها في تورطهم في سرقة أسلاك نحاسية لشركات الاتصالات، بعدما ضبط شخص رفقة معاونيه متلبسين بإضرام النار وسط أرض خلاء لإزالة أسلاك النحاس.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى