وطنية

“البراق” يهدد بانهيارات بالرباط

كشفت مصادر “الصباح” أن قطار “البراق” المخصص للخط السككي فائق السرعة “تيجيفي”، الرابط بين طنجة والبيضاء، يهدد بانهيار منازل ومحلات تجارية بعمارة تقع بشارع عقبة بمقاطعة أكدال الرباط، والتي تمر سكة القطار تحتها.

وقالت المصادر ذاتها إن تربة العمارة تعرضت للانجراف، جراء هدم سور كان يحميها، من قبل مقاول، عن طريق الخطأ، كان بصدد تشييد مشروع عبارة عن مصحة للعيون، غير أن المجلس الجماعي للرباط أوقف الأشغال، بسبب مخالفات شابت عملية البناء، وترك الوضع على ما هو عليه، ما أدى إلى انهيار بيوت ومحلات تجارية بمنطقة الارتداد الخلفي للعمارة، وأصبحت هي الأخرى مهددة بالانهيار.

ويعيش سكان العمارة في جو من الخوف، خاصة أنه لم يتبق وقت كثير لإطلاق الخط الجديد، الذي يرتقب أن يدشنه الملك محمد السادس وإيمانويل ماكرون، الرئيس الفرنسي، منتصف فبراير المقبل، بما قد يسببه مرور القطار من اهتزاز للمباني التي يمر تحتها أو بالقرب منها.

وكشفت وثيقة وجهها سكان العمارة المذكورة وتجارها، إلى والي جهة الرباط سلا القنيطرة، وقسم التعمير بعمالة الرباط، أن العمارة رقم 8 بشارع عقبة بحي أكدال، مهددة بالسقوط، وتتعرض لانجراف التربة تحتها، وأنها أصبحت في حالة خطيرة.

وكشفت الوثيقة ذاتها، والتي تتوفر “الصباح” على نسخة منها، أن مشروع المصحة أوقف بسبب سكة القطار التي تمر تحته، وأن كارثة ستقع بسبب الارتداد والارتجاج اللذين سيحدثهما مرور القطار تحت العمارة، إن لم يرمم السور الواقي لها. وتضيف الوثيقة ذاتها أن “العمارة مهددة بالسقوط، ووصلت إلى حالة خطيرة.

عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق