fbpx
حوادث

قتيـل فـي نـزاع حـول أرض

فتحت الضابطة القضائية للدرك الملكي بمولاي يعقوب، تحقيقا في مصرع مسن وإصابة أقاربه بجروح متفاوتة الخطورة نقلوا إثرها للمستشفى للعلاج، في نزاع عائلي حول استغلال أرض، لإحالة المشتبه فيهم على الوكيل العام باستئنافية فاس لاتخاذ المتعين قانونا في حقهم.

واستمعت في محضر رسمي إلى أقارب الضحية الموارى جثمانه بمقبرة الدوار، ولأفراد العائلة المتنازع معها وكل من يمكن أن يفيد في فك لغز مقتل الشيخ الأب لأبناء كبار، بقرية بأولاد جامع ناحية الإقليم، في ظل تضارب واختلاف الروايات حولها، بين العائلتين.

وأخضعت جثة الهالك البالغ من العمر 85 سنة، للتشريح الطبي بناء على أوامر الوكيل العام لمعرفة السبب الرئيسي لوفاته، بعدما نقل إلى قسم الأموات بمستشفى الغساني، مباشرة بعد سقوطه صريعا في هذا النزاع المستفحل بين عائلتين إحداهما مالكة للأرض والأخرى مستغلة.

وتؤكد عائلة الضحية الذي كان يستغل الأرض منذ مدة طويلة مقابل ربع المنتوج، أنه تلقى ضربات متتالية من العائلة الأخرى، بعصا يتكئ عليها في سيره، بعد نزعها منه، قبل أن تتطور الأمور إلى تبادل للضرب والجرح باستعمال عصي وأدوات حادة.

وتلقى الضحية ضربات قوية في رأسه عجلت بوفاته بعد مدة قصيرة من وصوله للمستشفى، فيما قالت المصادر إن المشتبه فيهما حاولا إقناعه وأبنائه بعدم حرث الأرض، كما اعتاد على ذلك كل سنة، قبل أن يتشابكا مع أحدهما ويتدخل الأب الذي تلقى ضربة في رأسه خطأ.

وقالت المصادر إن أخا الهالك لم يسلم بدوره من الاعتداء وأصيب إصابة بالغة يتلقى العلاج منها بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، مشيرة إلى إيقاف شخصين مشتبه في اعتدائهما عليهما وعلى باقي أفراد العائلة، وضعا رهن الحراسة النظرية لفائدة البحث.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى