fbpx
أخبار 24/24الأولى

النيابة العامة السعودية: المشتبه بهم في قتل خاشقجي أقدموا على ذلك “بنية مسبقة”

أعلنت النيابة العامة السعودية الخميس أن المشتبه بهم في قضية قتل الصحافي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول “أقدموا على فعلتهم بنية مسبقة”، مشيرا الى أنه يستند في ذلك الى معلومات واردة من تركيا.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن النائب العام قوله “وردت إلى النيابة العامة معلومات من الجانب التركي الشقيق من خلال فريق العمل المشترك بين المملكة العربية السعودية والجمهورية التركية الشقيقة تشير إلى أن المشتبه بهم في تلك الحادثة قد أقدموا على فعلتهم بنية مسبقة”.

وأكدت النيابة العامة أنها “تواصل تحقيقاتها مع المتهمين في ضوء ما وردها وما أسفرت عنه تحقيقاتها من وصول إلى الحقائق إن شاء الله واستكمال مجريات العدالة”.

وكانت السلطات السعودية أعلنت في 20 أكتوبر بعد 17 يوما من اختفاء خاشقجي إثر دخوله قنصلية بلاده في الرياض، أن الصحافي السعودي قتل بعد وقوع شجار و”اشتباك بالأيدي” مع عدد من الأشخاص داخلها.

وقال بيان للنيابة العامة في حينه إن هؤلاء الأشخاص قابلوا خاشقجي في القنصلية في 2 أكتوبر بعد “ظهور مؤش رات تدل على إمكانية عودته للبلاد”.

وهي المرة الأولى التي تتحدث السلطات السعودية عن “نية مسبقة”.

وذكرت النيابة العامة في بيانها الأول أنه تم توقيف 18 شخصا على ذمة القضية، متعهدة بمحاسبة المتورطين. وقامت بإعفاء مسؤولين أمنيين من مهامهم، بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري والمستشار في الديوان الملكي برتبة وزير سعود القحطاني.

وفي اليوم نفسه، أصدر العاهل السعودي قرارا بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لإعادة هيكلة جهاز الاستخبارات العامة وتحديد صلاحياته.

وترأس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الخميس الاجتماع الأول لهذه اللجنة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية أن اللجنة “استعرضت خطة الإصلاح بما في ذلك تقييم الوضع الراهن في ضوء أفضل الممارسات وتحديد الفجوات خصوصا في ما يتعلق”، ب”الهيكل التنظيمي لرئاسة الاستخبارات العامة، والأطر القانونية والأنظمة المعمول بها، والسياسات والإجراءات والحوكمة، وآليات الاستقطاب والتأهيل”.

واتخذت اللجنة “التوصيات اللازمة حيال ذلك”، على أن تواصل اجتماعاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى