fbpx
الرياضة

كومية يؤهل السريع

مصطفى قال إن الحرارة والعياء أثرا على لاعبيه
قاد المدافع نجيب كومية، سريع وادي زم، إلى بلوغ سدس عشر نهاية كأس العرش، عندما سجل الهدف الوحيد خلال المباراة الصعبة التي جمعت فريقه بالنسمة السطاتية المنتمي للهواة، أول أمس (السبت)، بالملعب الشرفي بسطات.
وسجل كومية هدف السريع الوحيد في الدقيقة الأولى من بداية الجولة الثانية.
وتعرض كومية لإصابة في الرأس، جعلته يتلقى الإسعافات الأولية من قبل الطاقم الطبي للسريع، قبل عودته لإتمام المواجهة مستعينا بالضمادة للتخلص من نزيف الدم.
وعانى السريع بسبب الحرارة المفرطة وضغط المباراة التي أقيمت بعد أربعة أيام عن العودة الطويلة من طنجة، فيما ظهر الفريق السطاتي بقوة كبيرة وأبان عن رغبة كبيرة في تحقيق المفاجأة.
وينازل سريع وادي زم بملعبه البلدي، وداد تمارة الذي عاد بورقة التأهل من ملعب المسيرة بتيزنيت أمام الأمل المحلي، بهدفين لواحد، بعد اللجوء للشوطين الإضافيين.
وقال طارق مصطفى مدرب سريع وادي زم، بأن فريقه حقق تأهلا مهما على النسمة السطاتية، رغم صعوبة المباراة، مبرزا أنه كان متخوفا من العياء.
وأضاف مصطفى أن الحرارة المفرطة وضغط البرمجة أثرا على لاعبيه، لكن التأهل أنسى المجموعة كل المعاناة.
وأعلن مصطفى بأنه أشرك سبعة عناصر خمسة منها لم تخض مباراة اتحاد طنجة، في حين منح القليل من الراحة للأسماء الأخرى، لأنه يتوفر على مجموعة متكاملة، ولا يؤمن بالرسمية، ويسعى لمواصلة التألق مع السريع.
بدوره، قال عبد الإله بيبة مدرب النسمة السطاتية، إن فريقه أحرج كثيرا سريع وادي زم، ولم يقف مكتوف الأيدي.
وأضاف بيبة بأن نقص التجربة لدى لاعبي النسمة حرمهم من ترجمة الفرص إلى أهداف، مشيرا إلى أن فريقه خرج بشرف من كأس العرش، وسيظهر بصورة جيدة في بطولة الهواة.
ع. خ (وادي زم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى