fbpx
الرياضة

تضارب حول استقالة مكتب برشيد

تتضارب الآراء حول أسباب الاستقالة التي قدمها مكتب يوسفية برشيد لكرة القدم، بين من اعتبرها وسيلة للضغط على السلطات المحلية لدعم الفريق، وبين من اعتبرها نتيجة حتمية للظروف المالية المزرية التي يجتازها الفريق. وأرجع عبد الإله نجمي، الناطق الرسمي، الاستقالة إلى الأزمة المالية التي يجتازها الفريق، مبرزا أن الجميع بمن فيهم الرئيس لا يمكنهم الاستمرار في ظل الأوضاع الحالية.
وأفاد نجمي في اتصال هاتفي مع “الصباح”، أن المكتب المسير تلقى وعودا من الجهات المسؤولة بالمدينة لدعمه بعد الصعود، “إلا أننا تفاجأنا بمواجهة إكراهات الصعود بمفردنا، ولا يمكننا الكذب على الجمهور باللجوء إلى سياسة الترقيع”. وأضاف “نتوفر الآن على صفر درهم في الخزينة، وهذا أمر غير مقبول في زمن نتحدث فيه عن الاحتراف”.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق