الرياضة

حُكم بالسجن على طالب سخر من موامبا

فابريس موامبا
أصدرت محكمة إنجليزية حُكماً بالسجن لمدة 56 يوماً على طالب سخر من الأزمة القلبية العنيفة التي تعرَّض لها لاعب بولتون فابريس موامبا في 17 مارس الحالي، بتهمة التحريض على الكراهية العنصرية.
وغرَّد ليام ستايسي (21 عاماً) على موقع ”تويتر” للتواصل الاجتماعي بعد سقوط موامبا على أرض ملعب “وايت هارت لاين” خلال مباراة توتنهام في ربع نهائي مسابقة كأس إنجلترا ضاحكاً “ موامبا، لقد مات!” ويواصل موامبا (23 عاماً) تماثله للشفاء من أزمة قلبية توقف قلبه على إثرها لمدة 78 دقيقة.
وأثارت تعليقات ستايسي الاشمئزاز في وقت كان لا يزال فيه موامبا ممدداً على أرض الملعب، فتلقت الشرطة شكاوى كثيرة ذكرت تعليقات عنصرية إضافية للطالب، فقامت بتتبعه في جامعة سوانسي وألقت القبض عليه.
وأقر ستايسي بالتحريض على الكراهية العنصرية لدى ظهوره باكياً في المحكمة التي أصدرت أول أمس (الثلاثاء)، حكماً عليه بالسجن لمدة 56 يوماً، عازياً ذلك إلى تناوله 8 عبوات من الجعة خلال مشاهدة مباراة ويلز وفرنسا في الركبي، وقال القاضي جون تشارلز إن تصريحات الشاب كانت “خسيسة وبغيضة”.

وكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق