الرياضة

500 درهم تغني لاعبي الخميسات عن التسول

محسنون يدخلون على الخط ويوسوفو يغادر الفريق

تدخل بعض المحسنين في الخميسات للحيلولة دون لجوء لاعبي الفريق الزموري إلى التسول في الشوارع، احتجاجا على عدم التوصل بمستحقاتهم المالية.
وكان اللاعبون قرروا التسول ب”صينيتين” عليها قميصان باللونين الأحمر والأصفر، لجمع التبرعات من المحسنين والغيورين لفك الضائقة التي يعانونها بسبب استفحال الأزمة المالية. وتراجع لاعبو اتحاد الخميسات عن قرارهم بعدما منح أحد المحسنين مبلغ 500 درهم لكل لاعب، خاصة أولئك الذين يقطنون خارج الخميسات، وذلك لتخفيف عبء المصاريف اليومية، وهي البادرة التي جعلت اللاعبين يعدلون عن التسول.  
وهدد لاعبو الفريق الزموري، ممن تحدثوا إلى “الصباح الرياضي” أ باعتصام مفتوح أمام مقر العمالة، في حال استمرت الأوضاع على حالها، وعدم اتخاذ أي مبادرة لاحتواء وضعيتهم المزرية.
من ناحية ثانية، غادر لحسن يوسوفو الفريق الزموري احتجاجا على عدم توصله بمستحقاته المالية، إضافة إلى معاناته المتكررة مع الإقامة، إذ يضطر بين حين وآخر إلى التوجه إلى الدار البيضاء، وهو الذي عاش أجواء مختلفة مع الفتح الرياضي والرجاء الرياضي.
وكانت السلطات الأمنية نجحت في فك الاعتصام الذي قام به اللاعبون قبل أربعة أيام، واعدة إياهم بإيجاد حلول فورية لمشاكلهم الراهنة في أقرب الآجال، وهي الوعود نفسها التي كررها حسن فاتح، عامل الخميسات، خلال اجتماعه باللاعبين الخميس الماضي دون الوفاء بها.

عيسى الكامحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق