الرياضة

انقسام في الأندية بسبب الضرائب

لقاءات مع أوزين والبركة وممثلي فرق برلمانية ورسائل إلى الفهري وبنكيران للمطالبة بإعفاء ضريبي

كشفت مصادر من أندية كرة القدم بالقسم الأول وجود انقسام بين رؤسائها بخصوص موضوع المطالبة بإعفاء من الضرائب التي ينص عليها قانون المالية الجديد.
ويذكر أن قانون المالية لسنة 2012، والذي يناقش حاليا في البرلمان من أجل المصادقة عليه، ينص على أداء الأندية والجامعات الرياضية والرياضيين ضرائب على الدخل بنسبة 18 في المائة.
وأوضحت المصادر نفسها أن رؤساء بعض الأندية رفضوا توقيع رسائل بُعثت نسخ منها إلى علي الفاسي الفهري، رئيس الجامعة، وعبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، لم يشاركوا في اختيار الممثلين المكلفين بعقد لقاءات مع محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة (مروان بناني)، ومع نزار البركة، وزير الاقتصاد والمالية (أشرف أبرون)، ومع ممثلي بعض الفرق البرلمانية (عبد الله أبو القاسم).
ونسبة إلى المصادر نفسها، فإن من الأندية التي ترفض المطالبة بإعفاء ضريبي، وداد فاس والفتح الرياضي والجيش الملكي، فيما لم تعبر أندية أخرى عن موقفها، وأخرى لم يتم الاتصال بها.
وكان رؤساء بعض أندية القسمين الأول والثاني عقدوا اجتماعا الجمعة الماضي بالدار البيضاء لمناقشة موضوع الضرائب، وقرروا تشكيل لجنة لتمثيلهم للمطالبة بتأجيل تنفيذ أداء الضرائب للسنوات الخمس المقبلة، وتضم اللجنة عبد الله أبو القاسم رئيس حسنية أكادير، وأشرف أبرون، الرئيس المنتدب للمغرب التطواني، ومروان بناني، رئيس المغرب الفاسي.
وتقرر أيضا في الاجتماع ذاته، الذي دعا إليه رؤساء أندية بارزة في مقدمتها الرجاء الرياضي والوداد الرياضي والمغرب الفاسي والمغرب التطواني وحسنية أكادير وأولمبيك خريبكة، حمل اللاعبين شارات سوداء في المباريات.

عبد الإله المتقي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق