الرياضة

69 مليونا لنصف الماراثون الدولي لتطوان

تتوقع اللجنة المنظمة لنصف ماراثون تطوان الدولي مشاركة 5000 عداء وعداءة يوم 13 ماي المقبل.
وقال محمد المعزاوي، رئيس الجمعية الرياضية للسباق على الطريق والماراثون، في ندوة صحافية يوم الجمعة الماضي بتطوان إن الركود الذي تعرفه ألعاب القوى في منطقة الشمال قد يكسره تنظيم هذه التظاهرة الدولية، التي ستقام بالموازاة مع سباق نسوي على الطريق. وحدد المعزاوي ميزانية التظاهرة في 69 مليون سنتيم، منها 10 ملايين مساهمة منه، والباقي من مساهمات سلطات المدينة والمعلنين.
من جهته، أشار أحمد الطناني، الحكم الدولي في ألعاب القوى والخبير المعتمد لدى الاتحاد الدولي، إلى أن عضوية الجمعية الدولية للماراثون والسباقات على الطريق، تتطلب التقدم بطلب العضوية مع ضرورة أداء الواجبات المفروضة لاعتماد قياس المدار والمصادقة على النتائج المحققة فيه.
ومن الأسماء المشاركة في السباق، حسب ما جاء في ملف وزع على وسائل الإعلام، هناك الكينيان كورير لويس، وجوليوس كيمبوا، والأوغندي مايو إيلفاس، والإيثيوبيين برهانو غابرو، وبيرك ميركيبو، ومرغا أتيغو، أما لدى الإناث، فهناك الهنغارية بيطا راغونزي، والإثيوبية شيتاي ديبيلا. وستعرف النسخة الأولى من نصف الماراثون الدولي لتطوان، الذي سيجري على مسافة 21 كيلومترا و97 مترا، حسب المنظمين مشاركة كل من كينيا، و إثيوبيا، و إسبانيا، وروسيا، وفرنسا، وتانزانيا، وبوروندي بالإضافة إلى المغرب، وتهدف اللجنة المنظمة للسباق إلى تسجيل رقم 5000  مشارك، وحدد المنظمون مسافة السباق النسوي الثاني في 5 كيلومترات.

ن. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق