الرياضة

اتحاد تمارة يفرض التعادل على الكوكب

الخياطي لام الحظ والجعواني قال إنه لم يأت إلى مراكش من أجل الفوز

عجز الكوكب المراكشي لكرة القدم عن هزم ضيفه اتحاد تمارة أول أمس (الأحد) لحساب الدورة 21 من بطولة القسم الثاني، وتعادل معه دون أهداف.
وشهدت أطوار المباراة اندفاعا من جانب الفريق المراكشي، الذي خلق فرصا عديدة دون أن يتمكن من ترجمتها إلى أهداف. وقال عزيز الخياطي، مدرب الكوكب المراكشي، إنه توقع صعوبة المباراة، مضيفا ”قلت للاعبين إن كل المباريات تستلزم مجهودا مضاعفا، لذا دخلوا وقاموا بكل ما في وسعهم، إلا أننا لم نتمكن من إحراز الأهداف، لأن الحظ عاكسنا”.
وأضاف الخياطي ”لو أحرزنا هدفا لشاهدنا مباراة أخرى، إذ سيتحرر اللاعبون من الضغط، خلقنا فرصا كثيرة. لا لوم على المدرب أو اللاعبين، لذا سنواصل العمل من أجل التعويض في المباريات المقبلة”.
وتابع الخياطي ”بعد التحاقي بالفريق، كان الاتفاق على تكوين فريق يمكنه الخروج من أزمة النتائج، لذا خضنا مبارياتنا دون ضغط، وأظن أنني حققت الهدف الذي تضمنه عقدي مع الفريق، غير أنه بعد  توالي الانتصارات، واقترابنا من المقدمة، صار الضغط على اللاعبين أكبر، لذا أطلب أن تتضافر جهود كل مكونات الفريق، من أجل إكمال المسار بنجاح”.
ومن جانبه، اعترف منير الجعواني، مدرب اتحاد تمارة، بأن فريقه قدم إلى مراكش من أجل تحقيق التعادل لا غير، مضيفا ”كانت مباراة صعبة. الكوكب فريق يقدم مستوى كبيرا، وأعتبره أحسن فريق في القسم الثاني، لذا قدمنا إلى مراكش من أجل إحراز نقطة التعادل، وأشكر اللاعبين على المجهود الذي يبذلونه، رغم أن الفريق يسير بصفر درهم، كما أتمنى حظا سعيدا للفريق المراكشي”.

عادل بلقاضي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض