اذاعة وتلفزيون

“الضحك يزيد في العمر” بالجديدة

تحتضن الجديدة النسخة الحادية عشرة لمهرجان الضحك، في الفترة الممتدة من 3 الى 6 ماي المقبل، تحت شعار: «الضحك كيزيد فالعمر». وقرر المنظمون للدورة ذاتها، الاحتفاء بالعطاءات القيمة، في شخص الفنانين مصطفى الداسوكين ومصطفى جلبي.
وتشرف جمعية أمجاد بتنسيق مع المجلس الإقليمي والجماعي للجديدة، على تنظيم الدورة الحادية عشرة، رغبة في تأسيس فعل مسرحي جاد يعيد البسمة لمتتبعيه. وأكد هشام عطواشي رئيس الجمعية ذاتها، أن الدورة الحالية، ركزت على تقديم عروض فكاهية جادة لجمهور الجديدة خاصة والمغرب عامة.
وأضاف أن مهرجان الضحك بالجديدة فرصة جميلة لجمع الأفارقة بين أحضان الجديدة لإحياء العلاقات التاريخية والثقافية والإنسانية التي جمعت المغرب وشمال إفريقيا عموما مع دول إفريقيا ما وراء الصحراء على امتداد ما يناهز خمسة عشر قرنا من التلاقي والتلاقح والتمازج والتزاوج. وتخصص الدورة 11 حيزا هاما للثقافة الإفريقية ما وراء الصحراء، وسيلتقي على منصات وقاعات المهرجان عدد هام من الفنانين المغاربة وإخوانهم ما وراء الصحراء، على مائدة أطباق فنية ثقافية غنية ومتنوعة وممتعة.
ويتضمن برنامج المهرجان عروضا في الضحك والفكاهة وأمسيات موسيقية غنائية ومسرحية وورشات تكوينية للفنانين الشباب، كما ستنظم ندوة علمية في موضوع العلاقات التاريخية والتراثية بين المغرب ودول الصحراء الكبرى.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق