fbpx
حوادث

مختصرات

انتحار” ثلاثيني” بمكناس

استفاق سكان حي أكدال بمكناس، صباح الجمعة الماضي، على وقع انتحار ثلاثيني ذبحا بعدما وجه لنفسه طعنة حادة في العنق بواسطة سكين في ظروف غامضة، سقط إثرها مضرجا في دمائه، بالقرب من مقر سكناه بالحي المذكور.
وفور شيوع الخبر، حل بالمكان ممثلو السلطات المحلية و أفراد الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مكناس و الشرطة العلمية والتقنية التي باشرت تحقيقاتها، إذ قادتها في نهاية الأمر، إلى أن الضحية من مواليد 1982 ، هو من أجهز على نفسه بواسطة سكين متوسط الحجم في العنق لأسباب لا تزال مجهولة حتى الآن بحسب المعطيات و المعلومات الدقيقة المتوفرة لديها، ما استدعى نقله على وجه السرعة وسط حشود غفيرة من سكان المنطقة، وهو في حالة جد حرجة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى المذكور لتلقي العلاجات الضرورية، إلا أن المنية كان لها شأن آخر، حيث لفظ الشاب أنفاسه الأخيرة لحظات بعد دخوله المستشفى، رغم ما قدمه الطاقم الطبي من إسعافات لإنقاذ حياته دون جدوى.
وجرى نقل جثة الهالك إلى مستودع حفظ الأموات بالمستشفى ذاته، بأمر من النيابة العامة المختصة قصد إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة، فيما فتح تحقيق دقيق في الموضوع للكشف عن ظروف وملابسات الحادث الذي ترك حزنا وأسى عميقين في نفوس أهل وسكان المنطقة.
حميد بن التهامي (مكناس)

سرقة مجوهرات بمراكش

أفادت مصادر ” الصباح “، أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، تباشر تحقيقاتها لفك لغز سرقة مجوهرات وحلي، بالإضافة إلى شيكات بنكية مساء الأحد الماضي.
وأوضحت المصادر ذاتها، أن كمية مهمة من المجوهرات والحلي وشيكات تمت سرقتها من شقة بحي أبواب مراكش “الضحى” بمقاطعة المنارة، بمراكش . وأضافت المصادر نفسها، أن مالك الشقة المذكورة، فوجئ زوال الأحد الماضي، بتعرضها للسرقة مع اختفاء كمية مهمة من المجوهرات التي يتاجر فيها، كما تمت سرقة عدد مهم من شيكات زبنائه.
وتم إخطار عناصر الشرطة بالدائرة السابعة عشرة للأمن، وعناصر الشرطة العلمية والتقنية التي حلت بالمكان، وفتحت تحقيقا للوصول إلى تحديد هوية الجناة واسترجاع المسروق.
م . س (مراكش)

مدير بنك أمام القضاء

يواصل قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بآسفي استنطاق مدير وكالة بنكية باليوسفية بخصوص التهم الموجهة إليه والمتعلقة باختلاس مبلغ مالي يفوق 500 مليون سنتيم من ودائع الزبناء.
وتفجرت هذه القضية قبل أكثر من أسبوع بعدما وضع أحد زبناء هذه الوكالة البنكية شكاية لدى الإدارة الجهوية لهذه المؤسسة يتهم فيها مديرها المحلي باختلاس حوالي عشرة ملايين سنتيم من حسابه البنكي، بعدها سارعت إدارة البنك إلى فتح تحقيق في هذه القضية لتقف على هول الاختلاسات المالية التي تعرفها الوكالة الموجودة في تراب الجماعة القروية للكنتور بإقليم اليوسفية.
وقادت التحقيقات الأولية إلى فضح اختلاس مبلغ مالي يناهز في مجمله حوالي 500 مليون سنتيم، حيث قام مدير الوكالة بسحب حوالي 350 مليونا من ودائع الشباك الإلكتروني، و70 مليون سنتيم من الحسابات الخاصة بالزبناء، إضافة إلى أكثر من ستين مليونا من ودائع صندوق الوكالة.
وتقاطرت الشكايات على المصالح الأمنية بمجرد فضح قضية الاختلاس، إذ بادر بعض الزبناء إلى وضع شكايات أخرى تفيد بتعرض حساباتهم إلى اقتطاعات مالية دون معرفة سببها، وكشف آخرون بأنهم علموا بالموضوع عن طريق بعض معارفهم وعندما التحقوا بالوكالة اكتشفوا أن حساباتهم البنكية تعرضت بدورها إلى السرقة.
وسبق للوكالة نفسها أن عاشت حادثا مماثلا قبل حوالي خمس سنوات بعدما اختلس مدير سابق مبلغا ماليا يناهز خمسة مائة مليون سنتيم.
حسن الرفيق (آسفي)

اعتقال مهاجم الشرطة ب”بيتبول”

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، صباح أول أمس (الاثنين)، شخصا ثلاثينيا على النيابة العامة بابتدائية المدينة، بتهم مسك المخدرات وتسهيل استعمالها على الغير وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم”، بعد يومين من اعتقاله بحي عوينات الحجاج بمقاطعة سايس.
ووضع المتهم ذو سوابق متعددة سيما في مجال الاتجار في المخدرات والضرب والجرح بالسلاح، رهن الحراسة النظرية بعد إيقافه زوال السبت الماضي من قبل عناصر المنطقة الأمنية الثانية وفرقة الأبحاث والتدخلات، في عملية اضطرت فيها لاستعمال السلاح الوظيفي لشل حركة كلبه الشرس. وأطلق شرطي من فرقة الأبحاث والتدخلات بولاية الأمن، رصاصتين على الكلب من فصيلة “بيتبول” للسيطرة عليه، بعدما حرضه المشتبه فيه على مهاجمة عناصر دورية الشرطة بدوار الدريسي أثناء تدخلها لإيقافه في إطار عملية تمشيطية لتجفيف منابع ترويج المخدرات ومختلف أنواع الممنوعات.
وأوضح مصدر أمني أن المشتبه فيه ضبط قبل ذلك متلبسا بالاعتداء على شخص بالسلاح الأبيض، قبل التدخل لاعتقاله بناء على أوامر قضائية، إلا أنه استعان بالكلب الشرس محاولة منه لتعريض سلامة رجال الأمن للخطر، أو دفعهم للتراجع بشكل يفسح له المجال للفرار، ما لم يتم ليقظة الشرطة. ومكنت عملية تفتيش المشتبه فيه ومنزله التي أنجزتها عناصر الأمن، من العثور بحوزته على كمية من المخدرات التي يروجها على زبنائه بالحي والأحياء المجاورة، 400 غرام من مخدر الحشيش و457 قرصا من مخدر “إكستازي”، وسلاح أبيض عبارة عن سيف، تم حجزها لفائدة البحث.
حميد الأبيض (فاس)

عشر سنوات لزعيم عصابة

أدانت الغرفة الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، أخيرا، عضو عصابة إجرامية بعشر سنوات سجنا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال، طبقا لفصول الدعوى العمومية وملتمسات النيابة العامة، من أجل السرقة وتكوين عصابة إجرامية واستعمال أسلحة بيضاء.
وتعود تفاصيل القضية إلى نهاية يناير 2018، حينما تمكنت عناصر الشرطة القضائية التابعة لمفوضية الأمن بامنتانوت، من إلقاء القبض على شخص في بداية العقد الرابع من العمر، مبحوث عنه بموجب مذكرة بحث وطنية بتهم تكوين عصابة إجرامية متخصصة في اعتراض سبيل المارة والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض. وأفاد مصدر مطلع، أن الموقوف البالغ من العمر 35 سنة، والمتحدر من دوار تفيرت بجماعة عين تزيتونت، متهم بتكوين عصابة إجرامية سبق أن تم اعتقال باقي أفرادها الثلاثة، والحكم على كل واحد منهم بعشر سنوات سجنا نافذا من قبل غرفة الجنايات بمراكش. وتم إيقاف الأفراد الثلاثة حينما توصلت مصالح الشرطة القضائية بعدة شكايات في الموضوع، تفيد أن عصابة مكونة من أربعة أفراد تعترض سبيل المارة بحي ازوران بامنتانوت، وتسلبهم ممتلكاتهم بالعنف أو تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض، لتنطلق عملية البحث والتحري التي انتهت بإيقاف الجناة، في الوقت الذي تمكن زعيمهم من الفرار الى وجهة مجهولة. واقتيد الأظناء إلى مقر الشرطة لوضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات النيابة العامة، لاستكمال البحث و التحقيق، حول عدد السرقات التي تم تنفيذها، وتمت مواجهتهم بالضحايا الذين تعرفوا عليهم، و قرروا متابعتهم أمام القضاء.
محمد السريدي (شيشاوة)

“مقرقب” يكسر زجاج سيارات

علمت “الصباح” أن شابا كان في حالة غير طبيعية “مقرقب”، الأحد الماضي بتكسير وتخريب واجهات حوالي عشرين سيارة كانت مركونة بنهج دكالة وزنقة جابر بن حيان بحي المويلحة بالجديدة.
وأضافت المصادر ذاتها أن الشاب يعتبر من ذوي السوابق ويتعاطى استهلاك الأقراص المهلوسة، إذ تكبد أصحاب السيارات خسائر مادية جسيمة جراء تكسير وتخريب واجهاتها الزجاجية وكذا الخلفية، وهو ما خلف استياء المواطنين، إذ رغم ثنيهم الشاب عن أفعاله إلا أنه تمادى في ذلك وكان في حالة هيستيرية، قبل أن يفر إلى وجهة مجهولة. وفور علمها بالواقعة حلت عناصر الأمن التي عاينت السيارات المكسورة، وفتحت تحقيقا في الموضوع لتحديد هوية الفاعل وإلقاء القبض عليه.
وأوضحت المصادر ذاتها أنها ليست المرة الأولى التي تتعرض فيه سيارات خاصة بهذا الحي للتكسير، إذ سبق لأحد الشباب المتعاطي هو الآخر للأقراص المهلوسة أن قام بالأفعال نفسها وكبد أصحاب مجموعة من السيارات خسائر مادية جسيمة.
أحمد سكاب (الجديدة)

خمس سنوات لمروج مخدرات

أصدرت الغرفة الجنائية الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، قرارها القاضي بإدانة متهم والحكم عليه بخمس سنوات سجنا نافذا بعد مؤاخذته من أجل جناية الاتجار في المخدرات والسرقة الموصوفة تحت طائلة التهديد بواسطة السلاح.
وجاء إيقاف المتهم، الذي كان موضوع مذكرة بحث من قبل مصلحة الشرطة القضائية بالزمامرة، بعد وضع شكاية ضده من قبل صاحب دراجة ثلاثية العجلات، أفاد فيها أنه تعرض للتهديد بالقتل وأن دراجته تعرضت للضرر من قبل المتهم ورفيقه.
وخرجت فرقة دركية تابعة للمركز الترابي لسيدي إسماعيل، ووقفت على حجم الضرر، الحاصل بالدراجة نفسها، إذ عمد الجاني إلى إحداث ثقب بمحركها وتكسير بعض تجهيزاتها. وعلمت أن الجاني، الذي يتحدر من الزمامرة، يقطن بمحيط مركز سيدي إسماعيل ويحترف ترويج المخدرات. وبعد إيقافه واقتياده نحو مقر الدرك الملكي ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، تم تنقيطه بواسطة الناظم الآلي والمحفوظات الإقليمية، فتبين أنه مبحوث عنه في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة واعتراض سبيل المارة، وتم تقديم شقيقته وزوجها أمام أنظار العدالة وتمت إدانتهما بعقوبة سالبة للحرية.
وتم إخبار مصلحة الشرطة القضائية بالزمامرة، التي أوفدت دركيين للاستماع إليه حول المنسوب إليه. واعترف الموقوف، أنه قضى عقوبتين بالسجن المحلي لسيدي موسى وبعد خروجه، عاد إلى احتراف الاتجار في المخدرات، مضيفا أنه منذ سنتين، اتفق مع زوج أخته على استغلالها في اصطياد الضحايا لسرقتهم. وكانت شقيقته، تخرج إلى المناطق الخالية من السكان وتتظاهر بأنها مومس، وتصدر حركات وإيحاءات للإيقاع بالراغبين في ممارسة الجنس، وتتفق معهم على السعر والمكان.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى