fbpx
الرياضة

غليان بالجيش بعد رباعية آسفي

خيري يتهم مسيرين بالتآمر عليه والجمهور يثور

أوقفت مصالح الأمن بالرباط ثمانية مشجعين من جمهور الجيش الملكي، خلال المباراة التي جمعت الفريق مع أولمبيك آسفي، أول أمس (السبت)، بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.
وعلمت “الصباح” أن إيقاف المشجعين يعود إلى حيازتهم الشهب الاصطناعية واستعمالها.
وسجلت المباراة استياء عارما من قبل جمهور الفريق العسكري على الإدارة والمدرب عبد الرزاق خيري، الذي دخل بدوره في شنآن معه ما بين الشوطين.واتهم خيري بعض أعضاء المكتب المسير و”محسوبين” على الجمهور، بالتآمر ضده منذ مدة، مضيفا أن هناك أشياء كثيرة لا يمكن قولها الآن، وسيتم البوح بها في وقتها.
وبدا خيري غاضبا من سوء تصرف بعض المسؤولين والجمهور، في المباريات الأخيرة، ما أثر بشكل كبير على نتائجه في الدورات الأخيرة. من جانبه، أكد محمد أمين بنهاشم، مدرب أولمبيك آسفي، أن المباراة قبل أن تلعب، كانت صعبة على المستوى الذهني، بالنظر إلى النتائج التي حققها الجيش الملكي، والتغييرات التي ستجرى في الإدارة التقنية، لذلك شكل الهاجس النفسي أهمية كبيرة.
وأوضح بنهاشم أنه كان ينتظر ردة فعل قوية من الفريق العسكري، وتجلى ذلك من خلال إشراك خيري لاعبين لديهم نزعة هجومية، وسيحدثون لفريقه مشاكل، وهو ما دفعه طيلة الأسبوع إلى الاشتغال بخطة مغايرة لأول مرة، باعتماد 3-5-2.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق