fbpx
مجتمع

المينانجيت يقتل تلميذا

قتل داء التهاب السحايا (المينانجيت) تلميذا بفاس وأصاب طالبا بجامعة محمد بن عبد الله يرقد قيد العلاج بمستشفى ابن الخطيب (كوكار)، ما استنفر المصالح الطبية بالمدينة التي باشرت عمليات تلقيح وعلاج وقائي طالت مئات الطلبة والتلاميذ، خوفا من ارتفاع حصيلة هذا الداء الفتاك والمرعب.
وشيع تلاميذ وأطر مدرسة للاسلمى بمقاطعة زواغة، زميلهم «آ. ح» تلميذ بالمستوى السادس بعدما وافته المنية صباح السبت الماضي بعد 10 أيام قضاها قيد العلاج بالمستشفى الذي نقل إليه بعدما ظهرت عليه أعراض مختلفة شبيهة بتلك الخاصة بهذا المرض، وبينها إصابته بحمى وآلام في الرأس.
وظل الضحية البالغ من العمر 12 سنة، القاطن قيد حياته بتجزئة الضحى، الذي خلفت وفاته حسرة وأسى في صفوف زملائه لما عرف عنه من حسن السلوك وعلاقته الطيبة مع الجميع، بالمستشفى يتلقى العلاج بعدما نقل إليه أوائل مارس الماضي، دون أن تنفع جهود إنقاذه من قبل الطاقم الطبي.
وتزامنت وفاة الضحية الذي وضع تحت العناية الطبية المركزة طيلة أسبوع للاشتباه في إصابته بهذا الداء، مع مغادرة لجنة طبية موفدة من قبل مندوبية الصحة، من المدرسة التي كان يتابع فيها دراسته، بعد إخضاع تلميذاته وتلاميذها إلى عملية تلقيح والعلاج الوقائي من الداء الذي يرجح فتكه بالضحية.
وأغمي على الضحية بعدما ارتفعت درجة حرارته وزاد تقيؤه وإصابته بتصلب في رقبته، قبل أن توافيه المنية السبت الماضي بعد مدة قصيرة من نقل «م. ي» طالب بالسنة الثانية بكلية العلوم ظهر المهراز، في حالة حرجة الخميس الماضي إلى مستشفى ابن الخطيب، بعد ظهور الأعراض نفسها عليه.
وكشفت المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس مكناس، عن حالة هذا الطالب العشريني، اعتبرتها الوحيدة لهذا الداء المعدي، إذ استقبله المستشفى بعد يومين من ظهور أعراضه، مشيرة إلى إخضاعه لمراقبة طبية وتماثله إلى الشفاء، وإجرائها تقصيا وبائيا بمنزل الطالب ومحيطه الدراسي بالكلية نفسها.
وتحدثت المديرية عن إخضاع 570 فردا من محيط المريض إلى تلقيحات اعتيادية إجراءا وقائيا، جلهم طلبة من زملائه وأفراد من عائلته و17 عاملا بالكلية، فيما رفعت المصالح الطبية بالمدينة، من حالة التأهب لمواجهة هذا الداء الذي يصيب الأغشية الواقية التي تغطي الدماغ والنخاع الشوكي، بالتهاب حاد.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى