fbpx
أســــــرة

المرض يؤثر على القدرة الجنسية

يؤثر التهاب المثانة سلبا على القدرة الجنسية، إذ يكون سببا في سرعة القذف وأحيانا شديدة فقدان الشهوة أو الرغبة الجنسية من البداية وضعف الحس الجنسي، وأيضا عدم القدرة على الانتصاب، حسب ما يؤكد العديد من الأطباء.
ومن بين ما يسبب التهاب المثانة للرجل خلال الجماع، حسب بعض الدراسات الطبية أنه يؤدي إلى حدوث ألم أثناء المعاشرة الزوجية وانخفاض معدل الاستمتاع لذلك لابد من العلاج الفوري لتلك الحالة عند حدوثها.
وعند وجود حالة من الحرقان أثناء التبول، وطول الوقت في إفراغ المثانة من البول، إذ يأتي بشكل متقطع وليس طبيعيا، وأيضا مع احتمال خروج قطرات حتى بعد الانتهاء من عملية التبول، فإن هذه الحالة تؤثر على الجماع، إذ تحدث سرعة في القذف، كما أن السائل المنوي يمكن أن يخرج بصورة متقطعة، حسب ما يؤكد الأطباء.
ويؤدي الالتهاب، الذي يحدث أثناء التبول إلى خروج رائحة كريهة بسبب البروستاتا، التي تؤدى إلى تجمع البول من جديد في المثانة بعد التبول ولو لفترة قصيرة، وهذا يمكن أن تنتج عنه سرعة في القذف أثناء العلاقة الجنسية.
إن التهاب المثانة لا يؤدي إلى ضعف الانتصاب إلا إذا كان الشخص يعاني مرضا نفسيا، خاصة الاكتئاب، مما يجعله يرفض أي علاقة جنسية، خاصة أنه يشعر بألم في مجرى البول، الأمر الذي يؤدي إلى ضعف الانتصاب.
ومن جهة أخرى، فإن التهاب المثانة يؤدي إلى التهاب البروستاتا، مما يسبب آلاما بأسفل الظهر، وأثناء القذف، بالإضافة إلى سرعة القذف.
وفي هذا الصدد، لا بد من إجراء الفحوصات والتحاليل الضرورية، إلى جانب استعمال المضادات الحيوية، التي يصفها الطبيب المعالج.
أ. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى