fbpx
الرياضة

استنفار بالرجاء بسبب الحجز

الفريق الأخضر محروم من خضروف وعوبادي في كأس الكونفدرالية

أكد مصدر مطلع أن سعيد حسبان، رئيس الرجاء، يعقد اجتماعات ماراثونية مع بعض الشركات التي كانت سببا في الحجز على حسابات الرجاء البنكية، وذلك من أجل إيجاد تسوية عاجلة للقضية.

وأضاف المصدر نفسه أن رئيس الرجاء يريد إنهاء الحجز على حساب بنكي، تمكنت وكالة أسفار من الحجز عليه سابقا، من أجل التوصل بالدفعة الأولى من صفقة انتقال جواد اليميق إلى جنوى، وليتسنى له صرف بعض المنح والرواتب للاعبي الفريق الأول.

ووعد حسبان لاعبي الرجاء بصرف مستحقاتهم، بمجرد حل مشكل الحجز الذي طال الحسابات البنكية، بسبب المشاكل المالية التي يعانيها الفريق الأخضر، جراء تراكم الديون.

ويعول الرجاء على قيمة صفقة اليميق، من أجل صرف بعض مستحقات اللاعبين، وتجاوز بعض الديون العالقة.

من جهة ثانية، ظهرت بعض الخلافات وسط منخرطي الرجاء الذين دعوا إلى جمع استثنائي في 28 فبراير الجاري، للحسم في انتخاب رئيس ومكتب جديدين.

وأوضح مصدر مطلع أن محمد بودريقة يحاول لم شمل أغلب المنخرطين حول مشروعه الجديد، وذلك بعقد اجتماع معهم، علما أن أسماء أخرى أبدت رغبتها في تقديم ترشحها في الجمع المقبل.

وعلى صعيد آخر، لن يكون بإمكان الرجاء الاستفادة من خدمات لاعبيه الجديدين عبد العظيم خضروف ومنير عوبادي عندما يواجه الفائز من مباراة أفريكا سبور الإيفواري ونادي نواذيبو الموريتاني برسم الدور الأول لكأس “كاف”، بسبب تأخر تأهيلهما لعدم حصول الفريق على ترخيص من الجامعة بشكل مبكر.

وتقضي لوائح “كاف” بإرسال لوائح الأندية المشاركة بكأس “الكاف” ودوري أبطال إفريقيا في 31 دجنبر الماضي، مع إمكانية تغيير أو إضافة لاعبين جدد في الفترة المتراوحة بين فاتح يناير و15 منه، مع أداء غرامة مالية بقيمة 200 دولار لكل لاعب، شريطة عدم مشاركتهما في مباريات الدور التمهيدي.

كما أن “كاف” تمنح الأندية مهلة ثانية لإضافة لاعبين في الفترة المتراوحة بين 16 يناير و 31 منه، مقابل غرامة بقيمة 500 دولار، على ألا يشارك اللاعبون المسجلون في الفترة الأخيرة في مباريات الدور الأول، وبما أن الفريق الأخضر قام بتقييد عوبادي وخضروف بعد  16 يناير، فإنه لن يكون بإمكانه إشراكهما في مباراة الدور الأول.

العقيد درغام ونور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى