fbpx
حوادث

حجز كميات كبيرة من المخدرات بميناء طنجة المتوسط

ضبطت في سيارة مرقمة في ألمانيا والشرطة أوقفت سائقها الحامل للجنسية الألمانية

علم لدى السلطات الأمنية بميناء طنجة المتوسط، أن عناصر الأمن والجمارك المكلفة بمحاربة المخدرات، ضبطت الأربعاء الماضي، بالميناء نفسه كمية من المخدرات قدر وزنها بحوالي 973 كيلوغرام، من مادة «الشيرا»، كانت معبأة على متن سيارة

فركون من نوع «مرسديس» مرقمة بألمانيا، وهي على أهبة التوجه نحو ميناء الجزيرة الخضراء.
وأشار المصدر نفسه إلى أن شرطة الميناء، التي كانت تعمل إلى جانب إدارة الجمارك، اكتشفت هذه الشحنة الهامة من المخدرات، بعد أن حامت الشكوك حول وثائق السيارة وسائقها، الذي كان يقوم باستكمال الإجراءات الأمنية بالمحطة البحرية، ما دفعها إلى إخضاع السيارة إلى تفتيش بواسطة جهاز «السكانير»، الذي أبانت صوره وجود أجسام متشابهة بالهيكل الجانبي للسيارة، ما أثار شكوك المفتشين الذين بادروا إلى إجراء تفتيش يدوي أسفر عن اكتشاف صفائح من الكيف المعالج، عمل المهربون على دسها بطريقة متقنة داخل مخابئ سرية أعدت خصيصا لذلك، بعد أن لففوها بواسطة لصاق بلاستيكي وكتبوا عليها بعض الرموز الغامضة.
إثر ذلك، قامت مصالح الأمن باعتقال سائق السيارة (ح.ع)، وهو مغربي مقيم بمنطقة «برشلونة» في شرق إسبانيا، الذي اعترف، أثناء بحث أولي أجرته معه عناصر من الشرطة القضائية بالميناء، أنه كان يعلم بوجود المخدرات داخل سيارته، مؤكدا نيته العبور بها نحو ميناء الجزيرة الخضراء مقابل مبالغ مالية غير محددة، إذ وجهت له فرقة البحث تهمة الحيازة والاتجار الدولي في المخدرات، وأحالته على المصالح الولائية بطنجة لتعميق البحث معه وتقديمه إلى العدالة لتقول كلمتها فيه، فيما تمت إحالة كل المحجوزات (السيارة والمخدرات) على إدراة الجمارك لتحديد مطالبها الجمركية.
وتفيد كل المعطيات، أن مصالح الأمن توصلت إلى تحديد هوية بعض العناصر المشتبه في تورطها في هذه العملية، بمن فيهم مرافق السائق، الذي استطاع أن يتسلل قبل اكتشاف العملية، وكذا الألماني مالك السيارة، إذ مازال البحث جاريا لمعرفة كل الأطراف المشاركة في هذه الصفقة، التي تقدر قيمتها في الأسواق الأوربية بملايين الدراهم.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق