fbpx
ملف الصباح

ابتزاز بفيديوهات الجنس … فيديوهات فضحت نزوات نساء

فتاة استعانت بجزرة لتلبية رغبتها وزوجات صورن أنفسهن عاريات ومؤذن استلذ بالاستمناء

عرت فيديوهات جنسية عورة فتيات وزوجات تقاذفتهن أمواج العار، بعد تسريبها وتداولها على نطاق واسع بين رواد موقع “فيسبوك” و”واتساب”، قبل أن يجدن أنفسهن في السجن يقضين عقوبات سالبة لحريتهن زادت أفئدتهن ألما لفضائح عمت روائحها كل الأرجاء ومرغت عرش شرفهن في الوحل.
جلهن هجرن أعشاشهن الأسرية والزوجية بعد تسريحهن دون محو أثر فضائحهن من نفوسهن الجريحة، بحثا عن أماكن لا علم لأهلها بتلك الفيديوهات التي ضربت استقرار أسر تفككت لأخطاء ارتكبت في لحظة شرود، وانتشاء برضى طرفين متعاهدين على الحب وكتمان سره، لم تحسب عواقبه بدقة متناهية.
وذاك حال عشرينية تازية خاصمها أهلها بعد الإفراج عنها بعدما قضت 45 يوما حبسا أدينت بها لأجل “صنع وحيازة وإصدار فيلم إباحي والفساد والإخلال بالحياء العام”، بعدما اعتقلت إثر تداول شريط يظهرها تستلذ بجزرة استعملتها لإطفاء لهيب شهوتها، بعدما صورته بنية إرساله لخطيبها البعيد عنها.
لم تنفع محاولتها الانتحار ولا الليالي الباردة التي قضتها بزنازين سجن تازة، في محو أثر فضيحة جنسية مدوية بعدما تفرج أبناء مدينتها على جسدها الممدد فوق سرير غرفة نومها محكمة الإغلاق، مسلحة بجزرة استعملتها في تلبية رغبتها الجنسية الجامحة إرضاء لصديق بعيد هيجته استعدادا للقائهما القريب.
فضيحتها أخف من تلك لحلاقة أم لثلاثة أطفال، أدينت بشهرين حبسا نافذا، لأجل “تقديم أفلام خليعة وصور منافية للأخلاق والآداب العامة بكيفية مجانية وغير علنية”، لتصويرها نفسها في أوضاع جنسية وحميمية وبعثها لمصريين تعرفت عليهم في غرف الدردشة بموقع “فيسبوك” قبل اكتشاف زوجها ذلك.
اكتشف الزوج صور زوجته عارية تماما أو تقوم بحركات إيحائية جنسية خليعة، بعدما راودته شكوك حول خيانتها وتصرفاتها المشبوهة، تيقن منها بدخول حسابها الفيسبوكي، إذ صدم لما عثر عليه في دردشاتها مع غرباء تبادلت معهم محادثات ساخنة بعبارات حميمية ومخلة بالحياء وصورها عارية.
مثل تلك الصور والفيديوهات، جرت زوجة فاسية أم للعدد نفسه من الأبناء، للمحاكمة في حالة اعتقال بناء على شكاية من زوجها، اكتشف متأخرا خيانتها مع صديقها رافقته في رحلات إلى مدن مختلفة وثقا فيها لحظات حميمية أرخت لسعادتهما وشرعت باب السجن في وجهيهما بعد اكتشاف أمرهما.
ولا تقل قصة شابة وعشيقها ذي سوابق متعددة إثارة بعد تسريب فيديو يظهرهما في لحظات حميمية وجنسية عاريين وفي وضعيات مخلة بالحياء، ليجدا نفسيهما معتقلين وفضيحتهما “بجلاجل” على رأي المصريين، بين أقرانهما ومعارفهما متداولي الشريط بمواقع التواصل الاجتماعي وعبر تقنية “واتساب”.
نشر الشاب الفيديو انتقاما من عشيقته بعد تدهور علاقتهما، عكس أستاذ للغة الفرنسية، كان صديقه سببا في قضائه نحو سنتين بالسجن، بعد تسريب فيديو يظهره بصدد ممارسة الجنس رفقة فتاة قاصر بالشارع العام، منتشيا بفحولته دون أن يدري أن ذلك سيجلب له ويلات ما زال يعاني تبعاتها بعد الإفراج عنه.
وذاك حال ممثل شارك في برنامج تلفزيوني للفكاهة، اتهمته صديقته بتصويرها عارية بعدما أغراها بالمشاركة في فيلم دولي، لتصدم بتداول تلك الصور، ويدان بسنة حبسا نافذا بعد استئناف الحكم ببراءته لتنازلها كما ضحايا أخريات عفون عن عشاق ربطتهن بهم علاقات حميمية انتهت على إيقاع فضائح.
حميد الأبيض (فاس)

سحر انقلب على الساحر

ما عاشته فتاة محجبة ظهرت في شريط من 6 دقائق ونصف، محبوك بطريقة فنية ومتداول بين رواد “واتساب”، يظهرها بصدد ممارسة الجنس مع عشيقها حرص على إخفاء وجهه، في أوضاع مختلفة فوق سرير على إيقاع أغنيتين شعبيتين إحداهما للركادة الوجدية، ألهبتا لقطاته الحميمية المتداولة.
لقطات جرت الويلات على الفتاة كما طبيب ظهر في فيديو مماثل في لحظة انتشاء وحميمية كبيرة مع فتاة متحجبة بجانب وفوق سرير وثير في غرفة مضاءة بطريقة رومانسية وجيدة التأثيث، على إيقاع القبلات واللمسات الساخنة وأشياء أخرى، قبل أن يتقدم بشكاية ضد شخص مجهول ادعى ابتزازه.
وذلك حال مؤذن بمسجد سرب فيديو يظهره عاريا يستحم بمكان الوضوء مستلذا بملاعبة عضوه التناسلي، نشر على نطاق واسع بموقع “يوتوب” وصفحات التواصل الاجتماعي، قبل حذفه في مدة قياسية أعقبت نشره من قبل مجهول، يعتقد أن يكون انتقاما من المؤذن المذكور.

 

تعليق واحد

  1. Que Dieu nous guide vers la bonne voie. tous cela arrive car le HIJAB n ‘est pas appliqué sur la nation d’où exicitation permanente voila le résiultant qu’on on est loin d el’islam

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى