fbpx
حوادث

مسؤول أمني “يعربد” بفاس

فتحت مصالح ولاية أمن فاس، أخيرا، تحقيقا في اتهام مسؤول أمني بالعربدة وإحداث فوضى عارمة داخل مرفق للشرطة وسب وشتم زملائه، ضدا على إيقاف ابنته في مسطرة متعلقة بتبادل العنف في مقهى بالمدينة، كما تم تداول ذلك على نطاق واسع بمواقع إلكترونية وللتواصل الاجتماعي سيما “فيسبوك”.
وأكد بلاغ لخلية التواصل بولاية الأمن، أن إجراءات البحث في النازلة تتم طبقا للقانون و”بتجرد عن أي تدخل أو تأثير من أي طرف كان”، مشيرة إلى أن مصالح الأمن تعاملت بجدية كبيرة مع الادعاءات المتحدثة عن عربدة المسؤول الأمني بسبب اعتقال ابنته، وعلى خلفية تطبيق القانون في حقها. وأوضح أن مصالح الأمن استمعت إلى جميع عناصر الشرطة والمسؤولين الأمنيين الذين عاينوا الحادث ف”لم يثبت تسجيل أي تدخل لعميد الشرطة المذكور، في مجريات البحث أو إخلاله بواجب التحفظ والتجرد المفروضين في موظفي الشرطة”، ساردا تفاصيل إيقاف المعنيين بتبادل العنف. وأكد بلاغ ولاية الأمن أن نزاعا داميا وقع الخميس الماضي بين 5 شباب بينهم فتاتان إحداهما ابنة عميد شرطة، كانوا يتابعون مباراة في كرة القدم بمقهى، قبل إشعار مصالح الأمن وإيفاد دورية أمنية للقيام بالإجراءات القانونية اللازمة، مع استقدام أطراف النزاع إلى الدائرة الأمنية. وأوضح أنه تم الاستماع في محاضر قانونية إلى الأشخاص الخمسة على خلفية تبادلهم العنف، قبل إشعار النيابة العامة التي طلبت إحالة الملف على شكل معلومات.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى