fbpx
الرياضة

أندية القسمين الأول والثاني تتمرد على الفهري

تحركات لتأسيس ناد خاص بها وتصدع في الجامعة بعد تعيين نجم

قالت مصادر مطلعة إن عددا من أندية بطولة القسم الأول والثاني تتداول في موضوع تأسيس ناد خاص بها لمواجهة عجز الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن إيجاد حلول للمشاكل التي تتخبط فيها منذ بداية الموسم الرياضي الجاري.
وأضافت المصادر ذاتها أن رؤساء تلك الأندية يناقشون تقديم طلبات إلى علي الفاسي الفهري رئيس الجامعة من أجل تحديد موعد لمقابلته لشرح كل الإكراهات التي يعيشونها في التدبير والتسيير اليومي لأنديتهم، مشيرة إلى أنهم يعتزمون صياغة عدد من المطالب وتقديمها إلى الرأي العام الوطني من أجل معرفة الحقيقة والوصول إلى لقاء بالفهري في الفترة المقبلة.
وفي السياق ذاته، كشف مصدر مسؤول أن أعضاء المكتب التنفيذي للجامعة ينتظرون عقد أول اجتماع للمكتب الجامعي منذ 3 يناير من السنة الماضية، لمناقشة مجموعة من النقط العالقة والتي بدأت تسبب إحراجا حقيقيا للأعضاء، مضيفة أن علي الفاسي الفهري يرفض عقد اجتماع المكتب الجامعي، رغم إصرار العديد من الأعضاء الجامعيين عليه، خصوصا بعد توصل الأندية بإنذارات من وزارة المالية حول ضريبة الدخل.
وأوضحت المصادر ذاتها أن الأعضاء الجامعيين القريبين من الفهري فشلوا في إقناعه بعقد لقاء للمكتب الجامعي لمناقشة  مصير مدرب المنتخب الأولمبي الهولندي بيم فيربيك وتاريخ تسليم آخر دفعة للحافلات الخاصة بالأندية والتسويق خصوصا في ظل الوعود التي أطلقها في البداية.
وأضافت المصادر ذاتها أن أهم قضية يرغب أعضاء المكتب في مناقشتها تعيينه لطارق نجم المدير العام لقناة الرياضية في منصب الكاتب العام، خصوصا أنهم لا علم لهم به، رغم أنهم أعضاء في المكتب الجامعي.
وكشفت المصادر نفسها وجود تصدع داخل المكتب الجامعي، إذ أشارت إلى أن ثلاثة أعضاء يستعدون إلى تقديم استقالتهم، احتجاجا على طريقة تسيير الجامعة وعدم استشارتهم في مجموعة من القرارات.

أحمد نعيم وعبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى