fbpx
الرياضة

مـالـكـوي يـوقـع مـبـدئـيـا مـع الـرجـاء

مهاجم مارسيليا يبحث عن الجنسية المغربية واللجنة التقنية تفاوض ثلاثة لاعبين بشأن تمديد عقودهم

حدد مصدر رجاوي مسؤول، نهاية الأسبوع الجاري، موعدا لتحديد لائحة اللاعبين الذين سيشاركون في عصبة الأبطال الإفريقية.
وأكد المصدر ذاته، أن اللجنة التقنية تلقت الضوء الأخضر من المكتب المسير بشأن مفاوضة ثلاثة لاعبين في أفق تمديد عقودهم مع الرجاء هم السنغالي مامادو بايلا، وحسن الصواري، وحسن الطير وتوقع المصدر نفسه، أن تنجح اللجنة التقنية التي يرأسها خالد الإبراهيمي في إقناع اللاعبين الثلاثة بتمديد عقودهم رغم الظروف المالية التي يجتازها الفريق، مبرزا أن الرجاء لدية برنامج مسطر يمتد لثلاث سنوات، وعلى ضوئه وحدهم اللاعبون الذين يتوفرون على عقود للمدة ذاتها، سيشاركون في المنافسات القارية، في حين باقي اللاعبين سيكتفون بالمشاركة في المنافسات المحلية.
وفي موضوع الانتدابات، يتطلع الرجاء إلى تعزيز ترسانته البشرية بحارس مرمى في المستوى، وتتوجه الأنظار صوب الحواصلي، حارس مرمى النادي المكناسي، المتردد في تمديد عقده مع فريق العاصمة الإسماعيلية.
وبخصوص تسريح لحسن يوسوفو، لإتاحة الفرصة أمام التعاقد إما مع الكونغولي أنغان أو الإيفواري فين سيدريك، اللذين أقنعا بيرتراند مارشان بمؤهلاتهما، أكد مصدر “الصباح الرياضي” أن المكتب المسير جاد في البحث عن صيغة لإنهاء الارتباط  بالدولي النيجري، سواء من خلال تفويته إلى فريق آخر، أو التوصل إلى صيغة لفك الارتباط بين الجانبين بشكل ودي.
إلى ذلك، كشف المصدر نفسه، أن سمير مالكوي، لاعب مارسيليا الفرنسي، وقع عقدا مبدئيا بالانضمام إلى الرجاء قبل الشروع في إجراءات نيل الجنسية المغربية، وانضمامه بشكل نهائي إلى الفريق يتوقف على حصوله عليها قبل اختتام فترة الانتقالات الشتوية في 13 يناير الجاري، مبرزا أن الإجراءات ماضية في الاتجاه الصحيح، ومن المتوقع أن ينجح في مسعاه في الأيام القليلة المقبلة.
وعن طبيعة العقد الذي سيجمع مهاجم رديف مارسيليا بالرجاء، أوضح المصدر نفسه أنه انتقال نهائي بعد أن أبدى الفريق الفرنسي استعداده للتخلي عن مهاجمه.

نورالدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى