fbpx
الرياضة

تألق الفتح تحصيل حاصل

اللاعب عبد الفتاح بوخريص قال إنه استعاد ثقته بعد عودته إلى المنتخب

قال عبد الفتاح بوخريص، الدولي المغربي ومدافع الفتح الرياضي، إن الأخير يستحق تتويجه بطلا للخريف، اعتبارا لمسيرته الموفقة في مرحلة الذهاب. وأضاف بوخريص في حوار مع «الصباح الرياضي» أن الفتح زكى نتائجه الإيجابية التي حققها في المواسم الثلاثة الأخيرة، مؤكدا أن الفوز بلقب الموسم الجاري يشكل

إحدى أولويات مكونات الفريق. إلى ذلك، أوضح بوخريص أن المنتخب الوطني قادر على التألق في كأس أمم إفريقيا بالغابون، بالنظر إلى توفره على محترفين متمرسين. وأكد بوخريص استعداده للانضمام إلى لائحة الأسود، وتابع ”صرت جاهزا بعد أن عاد إلى أجواء المنافسة. وفي ما يلي نص الحوار:

بداية، ما هي عوامل تألق الفتح في ذهاب البطولة؟
أعتقد أن الفتح الرياضي يستحق تتويجه بطلا للخريف، بالنظر إلى مستواه الجيد منذ بداية الموسم الجاري. كما أن عروضه القوية ليست مفاجئة، بقدر ما تزكي سلسلة نتائجه الإيجابية في المواسم الثلاثة الأخيرة، وتوجت بإحرازه لقب كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف» وكأس العرش، في انتظار حصد المزيد من الألقاب في السنوات المقبلة.

بمعنى أن الفتح عازم على الفوز باللقب؟
طبعا، نحن نؤكد ذلك من خلال النتائج الإيجابية المحصل عليها حاليا، إذ أننا عازمون على التتويج بلقب البطولة رغم صعوبة المهمة، بحكم قوة الفرق المنافسة. عموما يلزمنا مواصلة تألقنا في إياب البطولة، بما أنه السبيل الوحيد لتحقيق اللقب.

هل يمكن القول إن الفتح وجد شخصيته أكثر مع المدرب جمال السلامي؟
حتى ننصف الجميع، فإن الفتح يلعب حاليا بطريقة مغايرة. في المواسم الأخيرة كان يعتمد على اللعب «الأنغلوسكسوني»، الذي يرتكز على التمريرات الطويلة. أما حاليا، فبات الفتح يلعب بطريقة عصرية ومفتوحة، وهو ما أهلنا للفوز في العديد من المباريات داخل الميدان وخارجه.

إلى أي مدى استفدت من عودتك إلى الفتح؟
استفدت منها الكثير، إذ عدت إلى أجواء التباري من جديد. عدت إلى الفريق الذي تألقت في صفوفه عدة سنوات، في انتظار خوض تجربة أخرى ربما تكون مفيدة جدا.

كيف تنظر إلى حظوظ المنتخب الوطني في كأس إفريقيا؟
أظن أن هناك تفاؤلا بخصوص مشاركة المنتخب الوطني في نهائيات كأس أمم إفريقيا بالغابون وغينيا الاستوائية. ويرجع ذلك إلى عروضه القوية في التصفيات الإفريقية، إلى حد أن عديدين باتوا يرشحون للفوز باللقب، إضافة إلى توفره على محترفين متمرسين. ونتمنى أن تكون مشاركتنا ناجحة.

هل صرت جاهزا للانضمام إلى المنتخب، بعد غيابك عن المنافسة في الفترة الأخيرة؟
صحيح أنني عانيت نقصا في المنافسة، بسبب غيابي عن التشكيلة الرسمية بعد عودتي من بلجيكا، إلا أنني استعدت كامل جاهزيتي مع الفتح الرياضي، وصرت مؤهلا للدفاع عن ألوان المنتخب الوطني. كما أن مشاركتي في دوري «إل جي» مع المنتخب الوطني، ساعدتني كثيرا في استعادة الثقة بنفسي. وأنا حاليا على أتم الاستعداد لخوض نهائيات كأس إفريقيا.

أجرى الحوار: عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى