fbpx
مجتمع

مهاجر يطلق الرصاص على شابين بسطات

أطلق مهاجر متقاعد بفرنسا، زوال أول أمس (الخميس)، عيارات نارية على شابين بحي الادريسية بمركز سيدي العيدي إقليم سطات، أصاب أحدهما، كما اعتدى على قائد المنطقة حين حاول القبض عليه.
وقال مصدر إن الشابين، اللذين كانا على متن سيارة من نوع “بيرلنكو”، كانا متجهين صوب متجرهما الذي لا يبعد كثيرا عن منزل المهاجر الذي يبلغ من العمر 69 سنة، قبل أن ينشب بين الثلاثة شجار  حول “حق” الشابين في المرور من المكان، إذ تبادلوا السب والشتم، قبل أن يقرر الرجل الدخول إلى المنزل ويسحب بندقيته ويصوبها نحوهما.
وأكد المصدر نفسه أن الرجل لم يكتف بالتهديد، بل أطلق رصاصتين في اتجاه الشابين، إحداهما أصابت الزجاج الأمامي للسيارة، فيما أصابت الثانية وجه ويد أحد الشابين، وهو مرافق صاحب السيارة، ويبلغ من العمر حوالي 18 سنة.
وقال المصدر نفسه إن خبر إطلاق الرصاص وصل إلى  قائد المنطقة الذي حل على وجه الاستعجال بالمكان، وحين حاول إيقاف المتهم، ضربه الأخير بضربه بواسطة كأس بلاستيك، وانهال عليه بالضرب والشتم، حسب المصدر نفسه.
في مرحلة لاحقة، انتقل إلى مكان الحادث القائد الإقليمي للدرك الملكي التابع للقيادة الجهوية بسطات، مرفوقا بعناصر المركز الترابي وعناصر الضابطة القضائية للدرك والوقاية المدنية، إذ تدخل كل حسب اختصاصه، فألقي القبض على المتهم، وحجزت البندقية التي تبين من خلال وثائقها أنها مرخصة، بموازاة فتح تحقيق في الموضوع للوقوف على ملابسات الحادث. كما نقل المصابون إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني لتلقي العلاجات الضرورية، وكان ضمنهم قائد المنطقة الذي سلمت إليه شهادة طبية مدة العجز فيها 20 يوما، أما الشاب الثاني فيوجد تحت المراقبة الطبية بقسم المستعجلات.
ومن المقرر أن يعرض المتهم، صباح اليوم (السبت) على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بسطات.

يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى