fbpx
أخبار 24/24وطنية

أخنوش يفتتح المهرجان الوطني للمراعي بتزنيت

أشرف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات اليوم الخميس، في تيزنيت، على افتتاح فعاليات المهرجان الوطني للمراعي المنظم إلى غاية 3 دجنبر القادم تحت شعار، ” القانون الرعوي الجديد في خدمة التنمية المستدامة للمراعي” .

ويندرج هذا المهرجان، الذي حضر حفل افتتاحه بالخصوص كاتب الدولة المكلف بالتنمية القروية والمياه والغابات، حمو أوحلي، ووالي جهة سوس ماسة ورئيس المجلس الجهوي وعامل إقليم تزنيت، في إطار برنامج تنمية المراعي وتنظيم الترحال الذي أعطيت انطلاقته الرسمية سنة 2015، والذي يعتبر آلية فعلية لتنزيل استراتيجية وزارة الفلاحة في مجال تنمية المراعي وتدبيرها المستدام في أفق تطوير النشاط الرعوي وتحسين ظروف عيش ساكنة المجالات الرعوية.

وقد تم اختيار موضوع “القانون الرعوي الجديد في خدمة التنمية المستدامة للمراعي” كشعار لهذه الدورة لتسليط الضوء على هذا القانون، الذي يوجد قيد المصادقة، والذي سيمكن من تنمية هذا النشاط بأسس مقننة، وذلك بما يتماشى مع التحولات العميقة التي عرفتها المجالات الرعوية، كما سيمكن من تقنين ظاهرة الترحال مع خلق آليات جديدة تساهم في تدبير جيد لهذا النشاط.

وأوضح عزيز أخنوش في تصريح للصحافة، أن الأراضي الصالحة للرعي في المغرب تمتد على مساحة 61 مليون هكتار، غير أن 21 مليون هكتار هي التي تستغل من طرف الرعاة ، مبرزا أن الغلاف المالي الاستثماري المخصص لتطوير المجال الرعوي في مختلف جهات المملكة يصل 250 مليون درهم.

وأضاف أخنوش أن هذه الاستثمارات، التي تندرج ضمن الدعامة الثانية لمخطط المغرب الأخضر، ستوجه للارتقاء بنمط استغلال هذه المراعي، وضمان تدبير جيد لها، وذلك بما يخدم مصالح هذه الفئة من السكان داخل المجالات الرعوية بما فيها الحفاظ على التقاليد والعادات المتوارثة، حيث أشار في هذا السياق إلى أن العمل جار من أجل إصدار النصوص القانونية المؤطرة لهذا النشاط الرعوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى