الرياضة

لاعبات آسفي نجون من فاجعة

انقلاب حافلتهن قرب العيون تسبب في 12 مصابا
انقلبت الحافلة التي كانت تقل أولمبيك آسفي لكرة القدم النسوية، أول أمس (السبت)، وهي في طريقها إلى العيون.
ووفق معطيات حصل عليها “الصباح الرياضي”، فإن الحافلة زاغت عن الطريق وانقلبت عندما حاول سائقها تفادي الاصطدام مع إحدى السيارات، التي كانت قادمة من الاتجاه المعاكس، وهو ما تسبب في سقوط 12 إصابة، تسع لاعبات ورئيس الفريق ومرافقان اثنان.
وبمجرد إخبارها بالحادث، الذي وقع في منطقة الطاح، على بعد حوالي ستين كيلومترا من العيون، هرع ممثلو السلطة المحلية ورجال الدرك الملكي إلى مكان الحادث، وتم الاستنجاد بسيارات إسعاف لنقل المصابين صوب مستشفى المهدي بالحسن بالعيون.
وقال مصدر طبي إن ثلاث إصابات كانت حرجة جدا وتم إخضاعها للعلاجات المكثفة، إذ تم تسجيل كسور وإصابات في الرأس والعمود الفقري والكتف، وكشف أن باقي الإصابات التسع طفيفة ولا تدعو إلى القلق.
وكان يتوقع أن يواجه الفريق النسوي لآسفي مضيفه النادي البلدي للعيون، أمس (الأحد)، لحساب الدورة الأولى من بطولة القسم الأول، وقامت لاعبات فريق العيون وعدد من مسيريه بزيارة لاعبات آسفي في المستشفى، كما زارهن بعض المسؤولين المحليين.
يشار إلى أن أولمبيك آسفي عزز صفوفه بعدد من اللاعبات ممن يكتسبن تجربة كبيرة في البطولة والكأس، وخاض المباراة النهائية لكأس العرش، يوم 16 من الشهر الجاري، وانهزم فيها أمام الجيش الملكي بسبعة أهداف لصفر.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق